Arabic English French Persian

القملة النبوية المحمدية المتأملة

القملة النبوية المحمدية المتأملة

القملة النبوية المحمدية المتأملة

اليوم وأثناء الصلاة احسست بشيء صغير يتحرك في لحيتي الطويلة وحكة بسيطة أيضا في رأسي

فنظرت جيداً إلى لحيتي فوجدت قملة فأمسكتها وأردت أن افعصها فعصا كبيراً وأهرسها هرساً حطيماً.. وأذ بها تجهش بالبكاء وتقول لا.. لا يا شيخنا الفاضل لا تفعل ذلك فنحن أيضاً أمة من خير الدواب عن الله نصلي معاكم الصلاة فرض بفرض ونذكي ونقوم بكل تكاليف العبادات..

 

نحن من سلالة القمل التي كانت تسكن برأس رسول الله الصلعوم ابن أمنه عليه أفضل الصلوات والسلامات على الحلويات !!
فتذكرت آحاديث محمد رسول القمل والصبأن وهو الذى كان يدخل على السيدة أم حرام بنت ملحان الأنصارية زوجة عبادة أبن الصامت لتفلى رأسه وينام على حجرها فيقول الحديث الذي رواه صحيح البخاري فى كتاب العلم - بَاب الدُّعَاءِ بِالْجِهَادِ وَالشَّهَادَةِ لِلرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَقَالَ عُمَرُ اللَّهُمَّ ارْزُقْنِي شَهَادَةً فِي بَلَدِ رَسُولِكَوالحديث رقم 2636 [ ص: 1028 ]:

"حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يُوسُفَ عَنْ مَالِكٍ عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ سَمِعَهُ يَقُولُ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْخُلُ عَلَى أُمِّ حَرَامٍ بِنْتِ مِلْحَانَ فَتُطْعِمُهُ وَكَانَتْ أُمُّ حَرَامٍ تَحْتَ {أى زوجة} عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ فَدَخَلَ عَلَيْهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَطْعَمَتْهُ وَجَعَلَتْ تَفْلِي رَأْسَهُ فَنَامَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ اسْتَيْقَظَ وَهُوَ يَضْحَكُ قَالَتْ فَقُلْتُ وَمَا يُضْحِكُكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ نَاسٌ مِنْ أُمَّتِي عُرِضُوا عَلَيَّ غُزَاةً فِي سَبِيلِ اللَّهِ يَرْكَبُونَ ثَبَجَ هَذَا الْبَحْرِ مُلُوكًا عَلَى الْأَسِرَّةِ أَوْ مِثْلَ الْمُلُوكِ عَلَى الْأَسِرَّةِ شَكَّ إِسْحَاقُ قَالَتْ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ادْعُ اللَّهَ أَنْ يَجْعَلَنِي مِنْهمْ فَدَعَا لَهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ وَضَعَ رَأْسَهُ ثُمَّ اسْتَيْقَظَ وَهُوَ يَضْحَكُ فَقُلْتُ وَمَا يُضْحِكُكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ نَاسٌ مِنْ أُمَّتِي عُرِضُوا عَلَيَّ غُزَاةً فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَا قَالَ فِي الْأَوَّلِ قَالَتْ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ادْعُ اللَّهَ أَنْ يَجْعَلَنِي مِنْهُمْ قَالَ أَنْتِ مِنْ الْأَوَّلِينَ فَرَكِبَتْ الْبَحْرَ فِي زَمَانِ مُعَاوِيَةَ بْنِ أَبِي سُفْيَانَ فَصُرِعَتْ عَنْ دَابَّتِهَا حِينَ خَرَجَتْ مِنْ الْبَحْرِ فَهَلَكَتْ .

 

أنظر أيضا صحيح البخاري - محمد بن إسماعيل البخاري الجعفي - كتاب الجهاد والسير باب باب: الدعاء بالجهاد والشهادة للرجال والنساء والحديث رقم 2636 , 2646، 2722، 2737، 2766، 5926، 6600, 7000 , 7001 –  - دار ابن كثير - سنة النشر: 1414هـ / 1993م - بل وورد  فى كل كتب الحديث  ..

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=0&ID=53&idfrom=2557&idto=2649&bookid=0&startno=83

 

وأيضاً حدثنا(أَخْبَرَنَا) أَبُو عَلِيٍّ الرُّوذْبَارِيُّ، أَنْبَأَ أَبُو بَكْرِ بْنُ دَاسَةَ، أَنْبَأ أَبُو دَاوُدَ، أَنْبَأ عَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ غِيَاثٍ ، ثَنَا عَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ زِيَادٍ، ثَنَا الْأَعْمَشُ، عَنْ جَامِعِ بْنِ شَدَّادٍ، عَنْ كُلْثُومٍ، عَنْ زَيْنَبَ؛ أَنَّهَا كَانَتْ تَفْلِي رَأْسَ {فِي الْقَامُوسِ : فَلَى رَأْسُهُ بَحَثَهُ عَنِ الْقَمْلِ }رَسُولِ اللَّهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَعِنْدَهُ امْرَأَةُ عُثْمَانَ بْنِ عَفَّانَ، وَنِسَاءٌ مِنْ الْمُهَاجِرَاتِ وَهُنَّ يَشْتَكِينَ مَنَازِلَهُنَّ أَنَّهَا تَضِيقُ عَلَيْهِنَّ، وَيُخْرَجْنَ مِنْهَا، فَأَمَرَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - أَنْ يُوَرَّثَ دُورَ الْمُهَاجِرِينَ النِّسَاءُ، فَمَاتَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْعُودٍ، فَوَرِثَتْهُ امْرَأَتُهُ دَارًا بِالْمَدِينَةِ.

أنظر كتاب السنن الكبرى - سنن البيهقي أبو بكر أحمد بن الحسين بن علي البيهقي- كتاب إحياء الموات – الحديث رقم 11544 - بَابُ مَا جَاءَ فِي تَوْرِيثِ نِسَاءِ الْمُهَاجِرِينَ خِطَطَهُنَّ بِالْمَدِينَةِ - دار المعرفة .

 

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=71&bookhad=11544

 

أيضاً ورد فى عون المعبود - محمد شمس الحق العظيم آبادي - سنن أبي داود -كتاب الخراج والإمارة والفيء - [ ص: 257 ] - دار الفكر - سنة النشر: 1415هـ / 1995م .

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=55&ID=1100&idfrom=5047&idto=5338&bookid=55&startno=137

 

وورد فى صحيح البخاري - محمد بن إسماعيل البخاري الجعفي - كتاب المغازي - باب غزوة الحديبية - الجزء الرابع- [ ص: 1535 ] – الحديث رقم : 3954 - دار ابن كثير - سنة النشر: 1414هـ / 1993م :

"حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ عَنْ أَيُّوبَ عَنْ مُجَاهِدٍ عَنْ ابْنِ أَبِي لَيْلَى عَنْ كَعْبِ بْنِ عُجْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ أَتَى عَلَيَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زَمَنَ الْحُدَيْبِيَةِ وَالْقَمْلُ يَتَنَاثَرُ عَلَى وَجْهِي فَقَالَ أَيُؤْذِيكَ هَوَامُّ رَأْسِكَ قُلْتُ نَعَمْ قَالَ فَاحْلِقْ وَصُمْ ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ أَوْ أَطْعِمْ سِتَّةَ مَسَاكِينَ أَوْ انْسُكْ نَسِيكَةً قَالَ أَيُّوبُ لَا أَدْرِي بِأَيِّ هَذَا بَدَأَ " .

                                          

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=0&bookhad=3954

 

 

وورد فى مصنف عبد الرزاق - أبو بكر عبد الرزاق بن همام الصنعاني - المكتب الإسلامي - سنة النشر:  1403هـ / 1983م .        

8254عَبْدُ الرَّزَّاقِ ، عَنْ مَعْمَرٍ، عَنْ قَتَادَةَ فِي الْقَمْلَةِ وَالنَّمْلَةِ ، وَأَشْبَاهِهَا مِنَ الدَّوَابِّ " إِذَا قَتَلَهَا الْمُحْرِمُ قَبْضَةٌ مِنْ طَعَامٍ" .

8255 عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ يَزِيدَ، عَنْ عَطَاءٍ قَالَ :" إِنْ قَتَلَهَا الْمُحْرِمُ فَفِيهَا قَبْضَةٌ مِنْ طَعَامٍ " .

 

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=73&ID=870&idfrom=7763&idto=8864&bookid=73&startno=136

 

وهذا ماورد أيضاً فى مسند بن الجعد فى الحديث رقم [ 570 ] حدثنا علي أنا شعبة عن الحر بن الصياح قال سمعت بن عمر "يقول في القملة يقتلها المحرم يتصدق بكسرة أو قبضة من طعام " .

 

بل وحرم الرسول الكريم قتله فى المسجد فقد قال فى سنن البيهقي – كتاب الصلاة - باب من وجد في صلاته قملة فصرها ثم أخرجها من المسجد أو دفنها فيه أو قتلها والحديث رقم [ 3422 ] :

" أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد بن عبدان أنبأ أحمد بن عبيد الصفار ثنا أبو مسلم ثنا مسلم يعني بن إبراهيم ثنا هشام يعني الدستوائي ثنا يحيى يعني بن أبي كثير عن الحضرمي عن رجل من الأنصار أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا وجد أحدكم القملة وهو يصلي فلا يقتلها ولكن يصرها حتى يصلي وقال علي بن مبارك عن يحيى فليصرها حتى يخرجها يعني من المسجد .. " .

وهذا مرسل حسن في مثل هذا ...

 

وفى المصنف - لعبد الله بن محمد بن أبي شيبة - كتاب الصلاة - كتاب صلاة التطوع والإمامة وأبواب متفرقة – الحديث رقم 833 ( 204 ) الرَّجُلُ يَجِدُ الْقَمْلَةَ فِي الْمَسْجِدِ – الجزء الثاني – ص : 263 - دار الفكر - سنة النشر: 1414هـ/1994م :

( 1 ) حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرٍ قَالَ نا وَكِيعٌ قَالَ حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ مُبَارَكٍ عَنْ يَحْيَى بْنِ أَبِي كَثِيرٍ عَنْ الْحَضْرَمِيِّ بْنِ لَاحِقٍ عَنْ رَجُلٍ مِنْ الْأَنْصَارِ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إذَا وَجَدَ أَحَدُكُمْ الْقَمْلَةَ فِي الْمَسْجِدِ فَلْيَصُرَّهَا فِي ثَوْبِهِ حَتَّى يُخْرِجَهَا.

( 2 )
حَدَّثَنَا جَرِيرٌ عَنْ قَابُوسٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ فِي الرَّجُلِ يَجِدُ الْقَمْلَةَ فِي الْمَسْجِدِ قَالَ يَدْفِنُهَا فِي الْحَصْبَاءِ قَالَ وَرَأَيْت أَبَا ظَبْيَانَ يَفْعَلُ ذَلِكَ .

( 3 )
حَدَّثَنَا مَرْوَانُ بْنُ مُعَاوِيَةَ عَنْ مُسْلِمٍ الْمُلَائِيِّ عَنْ زَاذَانَ عَنْ الرَّبِيعِ بْنِ خَيْثَمٍ أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ دَفَنَ قَمْلَةً فِي الْمَسْجِدِ ثُمَّ قَرَأَ : أَلَمْ نَجْعَلْ الْأَرْضَ كِفَاتًا أَحْيَاءً وَأَمْوَاتًا .

( 4 )
حَدَّثَنَا عَبَّادُ بْنُ عَوَّامٍ عَنْ الشَّيْبَانِيِّ عَنْ الْمُسَيِّبِ بْنِ رَافِعٍ عَنْ رَجُلٍ قَالَ : رَأَيْتُ أَبَا أُمَامَةَ يَتْفُلُ فِي مَسْجِدِهِ وَهُوَ يَدْفِنُ الْقَمْلَ فِي الْحَصَى .

( 5 )
حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ ثِنَا أَبُو خَلْدَةَ قَالَ رَأَيْت أَبَا الْعَالِيَةِ يَدْفِنُ الْقَمْلَ فِي الْمَسْجِدِ وَقَرَأَ : أَلَمْ نَجْعَلْ الْأَرْضَ كِفَاتًا.

( 6 )
حَدَّثَنَا وَكِيعٌ قَالَ نا ابْنُ أَبِي عَرُوبَةَ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ ابْنِ الْمُسَيِّبِ قَالَ ادْفِنْهَا فِي الْمَسْجِدِ قَدْ يُدْفَنُ مَا هُوَ شَرٌّ مِنْهَا : النُّخَامَةُ .

( 7 )
حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ قَالَ رَأَيْتُ ابْنَ مُغَفَّلٍ يَتْفُلُ فِي الْمَسْجِدِ وَكَانَتْ جَدَّتِي أُمَّ وَلَدٍ لِلْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ فَكَانَ يَعْزِلُ عَنْهَا .

( 8 )
حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ عَنْ لَيْثٍ عَنْ الْحَسَنِ بْنِ مُسْلِمٍ عَنْ عُبَيْدِ بْنِ عُمَيْرٍ قَالَ أَخَذْتُ عَنْ ابْنِ عُمَرَ دَابَّةً وَهُوَ يُصَلِّي فِي الْمَسْجِدِ فَأَلْقَيْتُهَا فِي نَاحِيَةِ الْمَسْجِدِ فَلَمْ يَعِبْ ذَلِكَ عَلَيَّ .

( 9 )
حَدَّثَنَا أَبُو الْأَحْوَصِ عَنْ مُغِيرَةَ عَنْ إبْرَاهِيمَ قَالَ إذَا أَخَذْت الْقَمْلَةَ وَأَنْتَ فِي الْمَسْجِدِ فَادْفِنْهَا فِي الْحَصْبَاءِ.

( 10 )
حَدَّثَنَا ابْنُ عُلَيَّةَ عَنْ أَيُّوبَ عَنْ يُوسُفَ بْنِ مَاهَكَ قَالَ رَأَيْتُ ابْنَ عُمَيْرٍ أَخَذَ مِنْ ثَوْبِهِ قَمْلَةً فَدَفَنَهَا فِي الْمَسْجِدِ .

( 11 )
حَدَّثَنَا قَطَنُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ أَبِي غَالِبٍ قَالَ رَأَيْتُ أَبَا أُمَامَةَ يَأْخُذُ الْقَمْلَ وَيُلْقِيهِ فِي الْمَسْجِدِ فَقُلْت يَا أَبَا أُمَامَةَ تَأْخُذُ الْقَمْلَ وَتُلْقِيهِ فِي الْمَسْجِدِ قَالَ : أَلَمْ نَجْعَلْ الْأَرْضَ كِفَاتًا .

 

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=10&ID=637&idfrom=648&idto=957&bookid=10&startno=185

 

" بل ووصى الصلعوم ابن قملة بأن يقوم الصحابة بتلبيد روسهم بالصمغ حتى لتمتلئ بالقمل العظيم فقال فى  صحيح (سنن) بن خزيمة - أبو بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة – كتاب المناسك - باب الرخصة في تلبيد المحرم رأسه كي لا يتأذى بالقمل والصيبان في الإحرام والحديث رقم [ 2656 ] - الجزء الثاني – ص : 1259 - سنة النشر: 1424هـ / 2003م :

 

" حدثنا يُونُسُ بْنُ عَبْدِ الْأَعْلَى ، ثَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، أَخْبَرَنِي يُونُسُ ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ ، عَنْ سَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ، عَنْ أَبِيهِ قَالَ : سَمِعْتُ النَّبِيَّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - ، يُهِلُّ مُلَبِّدًا .

حدثَنَا يُونُسُ أَخْبَرَنَا ابْنُ وَهْبٍ قَالَ : قُلْتُ لِمَالِكٍ   : يُلَبِّدُ الْمُحْرِمُ رَأْسَهُ ؟ قَالَ بِالصَّمْغِ وَالْغَاسُولِ .

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=75&ID=&idfrom=2651&idto=2652&bookid=75&startno=1

 

بل وجعل الرسول الكريم القمل من سمات الصالحين فقال وهو يتوجع من شدة الحمى فى مستدرك الحاكم – كتاب الرقاق والحديث رقم [7918] : 3259 الْأَنْبِيَاءُ أَشَدُّ بَلَاءً ثُمَّ الصَّالِحُون :

"حَدَّثَنِي أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ بَالَوَيْهِ ، ثَنَا بِشْرُ بْنُ مُوسَى ، ثَنَا خَالِدُ بْنُ خِدَاشِ بْنِ عَجْلَانَ الْمُهَلَّبِيُّ، ثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ وَهْبٍ، عَنْ هِشَامِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ، عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ :

"دَخَلْتُ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ مَحْمُومٌ فَوَضَعْتُ يَدِي مِنْ فَوْقِ الْقَطِيفَةِ فَوَجَدْتُ حَرَارَةَ الْحُمَّى فَقُلْتُ : مَا أَشَدَّ حُمَّاكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ . قَالَ :" إِنَّا كَذَلِكَ مَعْشَرَ الْأَنْبِيَاءِ ، يُضَاعَفُ عَلَيْنَا الْوَجَعُ لِيُضَاعَفَ لَنَا الْأَجْرُ " قَالَ : فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَيُّ النَّاسِ أَشَدُّ بَلَاءً ؟ قَالَ : " الْأَنْبِيَاءُ " قُلْتُ : ثُمَّ مَنْ ؟ قَالَ : " ثُمَّ الصَّالِحُونَ ، إِنْ كَانَ الرَّجُلُ لَيُبْتَلَى بِالْفَقْرِ حَتَّى مَا يَجِدُ إِلَّا الْعَبَاءَ فَيَحْوِيهَا وَيَلْبَسُهَا ، وَإِنْ كَانَ أَحَدُهُمْ لَيُبْتَلَى بِالْقَمْلِ حَتَّى يَقْتُلَهُ الْقَمْلُ ، وَكَانَ ذَلِكَ أَحَبَّ إِلَيْهِمْ مِنَ الْعَطَاءِ إِلَيْكُمْ " .

" هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ عَلَى شَرْطِ مُسْلِمٍ وَلَمْ يُخْرِجَاهُ .

 

انظر المستدرك على الصحيحين - أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري - – كتاب الرقاق والحديث رقم [7918] : 3259 الْأَنْبِيَاءُ أَشَدُّ بَلَاءً ثُمَّ الصَّالِحُون ص : 437 - دار المعرفة - سنة النشر: 1418هـ / 1998م .

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=74&ID=&idfrom=7747&idto=7850&bookid=74&startno=4

 

 

لدرجة أن بعض الفقهاء ظنوا ان محمد رسول الصبان مات من كثرة القمل..

 

أما علاج القمل المحمدي فما أسهله حيث يقول الرسول الكريم فى صحيح البخاري – كتاب الإحصار وجزاء الصيد - باب : الإطعام في الفدية نصف صاع – الحديث رقم 1721

حدثنا أبو الوليد : حدثنا شعبة ، عن عبد الرحمن بن الأصبهاني ، عن عبد الله بن معقل قال : جلست إلى كعب بن عجرة رضي الله عنه ، فسألته عن الفدية ، فقال: نزلت في خاصة ، وهي لكم عامة ، حملت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم والقمل يتناثر على وجهي، فقال : ( ما كنت أرى الوجع بلغ بك ما أرى، أو : ما كنت أرى الجهد بلغ بك ما أرى ، تجد شاة ) . فقلت : لا ، فقال : ( فصم ثلاثة أيام ، أو أطعم ستة مساكين ، لكل مسكين نصف صاع ) ...

 

والغريب أن المسلم يحج ولا يعرف لماذا يقوم بحلق شعره ؟

ورد فى صحيح مسلم – كتاب الحج  - (10) باب جواز حلق الرأس للمحرم إذا كان به أذى ، ووجوب الفدية لحلقه، وبيان قدرها – الحديث رقم  1201)

وحدثني عبيدالله بن عمر القواريري . حدثنا حماد ( يعني ابن زيد ) عن أيوب . ح وحدثني أبو الربيع . حدثنا حماد . حدثنا أيوب . قال : سمعت مجاهدا يحدث عن عبدالرحمن بن أبي ليلى ، عن كعب بن عجرة رضي الله عنه. قال : أتى على رسول الله صلى الله عليه وسلم زمن الحديبية وأنا أوقد تحت ( قال القواريري: قدر لي . وقال أبو الربيع: برمة لي ) والقمل يتناثر على وجهي . فقال " أيؤذيك هوام رأسك ؟ " قال قلت : نعم . قال " فاحلق . وصم ثلاثة أيام . أو أطعم ستة مساكين . أو أنسك نسيكة ". قال أيوب : فلا أدري بأي ذلك بدأ.

 

اليوم تيقنت من عظمة الإسلام وصلعومه ابن قمله قصدى محمد ابن أمنه ومدى أهتمامه بحقوق القمل لآنه دابة من الدواب العظيمة التى خلقها الله سبحانه وتعالى .. وأنها من خير دواب الأرض ..

فأمسكت بالقملة وقلت ادعي اصحابك لنكمل الصلاة جماعة وأجهشت بالبكاء وانا أصرخ يا حبيبي يا رسول الله يا مقمل هاهي قملة من سلالة القملات التي كانت تسكن في راسك تصلي معنا جماعة.

 

 

للمزيد حول القمل المحمدي:

http://www.islamicbag.com/quran-hadith/woman/item/1247-amltradewomen

  • مرات القراءة: 2009
  • آخر تعديل الإثنين, 23 نيسان/أبريل 2018 22:08

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.