Arabic English French Persian
توفيق الحكيم.. أرني الله

 أرني الله

 

توفيق الحكيم

كان في سالف العصر والأوان رجل طيب السريرة صافي الضمير, رزقه الله طفلاً ذكى الفؤاد ذلق اللسان.. فكانت أمتع لحظاته ساعة يجلس إلي طفله يتحادثان كأنهما صديقان... فيلحظ كأن فارق السن وفاصل الزمن ارتفع من بينهما كستارة وهمية من حرير فإذاهما متفقان متفاهمان, لهما عين العلم وعين الجهل بحقائق الوجود وجواهر الأشياء...​

نظر الرجل يوماً إلي طفله وقال:​

- شكرا لله.. أنت لي نعمة من الله!...​

فقال الطفل:​

- إنك يا أبت تتحدث كثيرا عن الله... أرنى الله!​

- ماذا تقول يا بنى؟!...​

لفظها الرجل فاغر الفم, ذاهل الفكر, فهذا طلب من الطفل غريب لا يدري بم يجيب عنه... وأطرق ملياً.. ثم التفت إلي ابنه مرددا كالمخاطب نفسه:​

- تريد أن أريك الله؟..​

-نعم ... أرنى الله... !

-كيف أريك ما لم أره أنا نفسي؟!...​

-ولماذا يا أبت لم تره...؟

- لأنى لم أفكر في ذلك قبل الأن...​

- و إذا طلبت إليك أن تذهب لتراه... ثم ترينى إياه...؟

- سأفعل يا بنى... سأفعل...

ونهض الرجل.. ومضي لوقته وجعل يطوف بالمدينة يسأل الناس عن بغيته, فسخروا منه, فهم مشغولون عن الله ومشاهدته بأعمالهم الدنيوية.. فذهب إلي رجال الدين فحاوروه وجادلوه بنصوص محفوظة, وصيغ موضوعة... فلم يخرج منها بطائل... فتركهم يائسا... و مشي في الطرقات مغموماً يسائل نفسه: أيعود إلي طفله كما ذهب خاوي اليد مما طلب؟... وأخيرا عثر بشيخ قال له :

& اذهب إلي طرف المدينة تجد ناسكاً هرماً لا يسأل الله شيئا إلا استجاب له... فربما تجد عنده بغيتك!...​

فذهب الرجل تواً إلي ذلك الناسك وقالل له :​

- جئتك في أمر أرجو أن لا تردنى عنه خائباً...

فرفع إليه الناسك رأسه بصوت عميق لطيف :​

& اعرض حاجتك !...​

- أريد أيها الناسك أن ترينى الله !...​

فأطرق الناسك و أمسك لحيته البيضاء بيده وقال :​

& أتعرف معنى ما تقول ...؟

- نعم ...أريد أن ترينى الله...!

فقال الناسك بصوته العميق اللطيف :​

& أيها الرجل ..! إن الله لا يري بأدواتنا البصرية .. و لا يدرك بحواسنا الجسدية .. وهل تسبر عمق البحر بالأصبع التى تسبر عمق الكأس؟ ...!

- وكيف أراه إذن...؟

& إذا تكشف هو لروحك...

- ومتى يتكشف لروحى...؟

& إذا ظفرت بمحبته...

فسجد الرجل وعفر التراب جبهته وأخذ يد الناسك وتوسل إليه قائلاً:

- أيها الناسك الصالح.. سل الله أن يرزقنى شيئا من محبته...

فجذب الناسك يده برفق وقال :​

& تواضع أيها الرجل واطلب قليل القليل...

- فلأطلب إذن مقدار درهم من محبته...

& ياللطمع ...! هذا كثير ... كثير...

- ربع درهم إذن...؟

& تواضع... تواضع...

- مثقال ذرة من محبته...

& لا تطيق مثقال ذرة منها...

- نصف ذرة إذن...؟

&ربما...

ورفع الناسك رأسه إلي السماء وقال :​

& يا رب.. ارزقه نصف ذرة من محبتك...!

وقام الرجل وانصرف... ومرت الأيام, وإذا أسرة الرجل وطفله وأصحابه يأتون إلي الناسك ويفضون إليه بأن الرجل لم يعد إلي منزله و أهله منذ تركه, وأنه اختفي ولا يدري أحد مكانه... فنهض معهم الناسك قلقاً, و لبثوا يبحثون عنه زمناً إلي أن صادفوا مجموعة من الرعاة قالوا لهم: إن الرجل جن و ذهب إلي الجبال و دلوهم علي مكانه... فمضوا إليه فوجدوه قائما علي صخرة... شاخصا ببصره إلي السماء فسلموا عليه, فلم يرد السلام... فتقدم الناسك إليه قائلاً:

& انتبه إلي... أنا الناسك... فلم يتحرك الرجل؛ فتقدم إليه طفله جزعاً, وقال بصوته الصغير الحنون:

- يا أبت.. ألا تعرفنى...؟

فلم يبد حراكاً... وصاحت أسرته وذووه من حوله محاولين إيقاظه, ولكن الناسك هز رأسه قاطبًا وقال لهم:

& لا جدوى...! كيف يسمع كلام الأدميين من كان في قلبه نصف ذرة من محبة الله ...!؟ و الله لو قطعتموه بالمنشار لما علم بذلكّ...

وأخذ الطفل يصيح ويقول :​

- الذنب ذنبي... انا الذي سألته أن يري الله...!

فالتفت إليه الناسك وقال وكأنه يخاطب نفسه:​

& أرأيت...؟ إن نصف ذرة من نور الله تكفي لتحطيم تركيبنا الأدمى وإتلاف جهازنا العقلي!!

 

 

شاهد

يا اديبنا العظيم توفيق الحكيم، المسيح اعلن عن نفسه وهو الله

 

 

أرني الله - توفيق الحكيم

 

 

إقرأ المزيــــــــــــــــد:

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 3

الذبح العظيم.. وفديناه بذبحٍ عظيم

الوهية المسيح في التوراة والإنجيل والقرآن – جـ 1

الوهية المسيح في التوراة والانجيل والقرآن – جـ 2

الوهية المسيح في التوراة والانجيل والقرآن جـ - 3

هل يعقل أن يولد الله؟!

هل نفى المسيح كونة الله المتجسد؟

من هو يسوع المسيح فى القرآن ؟

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

صباح ابراهيم

الله قادر على كل شئ ولا يعجزه شئ. وهذا ما تقره كل الديانات ويؤمن به كل المؤمنين ومن كل الاديان .

تعلِمنا الكتب السماوية ان الله تجلى لموسى على جبل حوريب بسيناء، و ظهر للنبي موسى بهئية نار مشتعلة بعليقة في شجرة تشتعل و لاتحترق. فكان تجليا عظيماً.

فالله سبحانه تجلى لموسى بالحجر فوق الجبل، وتجلى بالشجر ليكلم موسى، فهل يعجزه و هو القادر على كل شئ ان يتجلى على هيئة بشر ليوصل رسالته إلينا مباشرة وهو القادر على كل شئ ؟

كتب البشير يوحنا: " في البدء كان الكلمة، والكلمة كان عند الله، وكان الكلمة الله. كل شئ به كان وبغيره لم يكن شئ مما كان" (انجيل يوحنا 1:1).

عقيدة المسيحية تقر ان المسيح كلمة الله وروحه القدوس، تجسد بملئ الزمان و نزل من السماء و صار انسانا وعاش بيننا ثلاثة وثلاثين سنة كابن الله بالروح وابن الانسان بالجسد والروح ايضاً .

فما هي صفات الله المتجسد على الارض ان تجلى وصار انساناً؟

هذا ما سنبحثه في هذا المقال .

لو شاءت ارادة الله ان يتجلى ويصير انساناً لإيصال رسالته السماوية إلى بني البشر مباشرة و يعلمهم ما يريد بصوته البشري وينقل لهم رسالته بصورة مباشرة فكيف ستكون صفات هذا الإله الانسان، من المؤكد ستكون الكمال بعينه. باعماله وبأقواله وتعاليمه وسيرة حياته على الارض وسيمثل الله في قدسيته ومثاليته.

اننا نتوقع ان تتصف حياته وسيرته بالصفات التالية :

1-انه يدخل إلى عالم البشر بطريقة غير عادية .

2-يكون انسانا بلا خطيئة، قديساً، نزيها كامل الاوصاف .

3-يجري معجزات خارقة حتى يعرفه البشر انه مرسل من الله .

4-يكون مختلفاً عن غيره بالسلوك، يحمل السلام والمحبة لكل البشر، لا يعادي احدأ، لا يصدر عنه شر أو اذية لغيره ولا يدعو للعنف .

5-يقول كلاما لا يمكن لغيره من البشر ان يقوله .

6-ان يكون له تاثير شامل على كثير من الناس .

7-يشبع الجوع الروحي للناس بسمو تعاليمه .

8-يكون له سلطان على المرض والموت الذي لا سلطان لبشر عليهما قط، وله صفات الله في اعماله و قدرته الخارقة على الارض وبين الناس .

سنتكلم بالتفصيل عن هذه الأوصاف بنقاط .

أولاً - لو صار الله انسانا- سيدخل الى عالم البشرية بطريقة غير عادية .

حسب العقيدة المسيحية، المسيح كلمة الله الذي تجسد وبشر به الملاك جبرائيل الفتاة العذراء مريم بنت يواقيم، حُبلَ به باتحاد روح الله القدوس، وولد بمعجزة خارقة غير عادية لفتاة عذراء من غير زرع رجل، لم تحدث بين جميع البشر بناء على بشارة من السماء حيث قال الملاك جبرائيل لمريم :

" اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ، وَقُوَّةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ، فَلِذلِكَ أَيْضًا الْقُدُّوسُ الْمَوْلُودُ مِنْكِ يُدْعَى ابْنَ اللهِ." (انجيل لوقا 35:1).

انه طفل من غير أب ولا زرع بشر، انه القدوس، ابن الله بالروح. ويدعى ابن الله مجازا . وليس بولادة جنسية جسدانية كما يسئ فهمها لدى البعض . وليس زواج الله من صاحبة كما يشاع زورا . تحققت بولادته المعجزية نبؤءة الانبياء السابقين حيث تنبأ النبي اشعيا قائلا : " هالعذراء ستحبل و تلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل اي(الله معنا). وهكذا كان، حيث ولد كلمة الله يسوع المسيح وعاش روح الله متجسداً معنا .

وكما قال الرسول يوحنا: "في البدء كان الكلمة، وكان الكلمة عند الله وكان الكلمة الله. به كان كل شئ و بغيره لم يكن شيئ مما كان."(انجيل يوحنا 1:1).

والكلمة صار جسداً وحل بيننا. اي ان يسوع كلمة الله الآزلي كان موجودا عند الله الآب منذ الازل قبل تجسده في احشاء العذراء مريم بهيئة كلمة او عقل الله الناطق او نطق الله العاقل .

القرآن يؤيد هذا حيث يدعو المسيح عيسى بن مريم ، ولم ينسبه الى اب بشري .

ثانيا - لو صار الله انسانا - سيكون بلا خطيئة .

لكي يكون يسوع المسيح هو المخلص والفادي للبشرية، ويموت عن خطايانا، يجب ان يكون هذا الفادي بلا خطيئة اصلية متوارثة من آدم، ويسوع المسيح لم يأت من نسل آدم من جهة الآب. لأنه ابن الله بالروح، وابن مريم بالجسد فهو بلا خطيئة متوارثة من آدم.

الله منح النبي ابراهيم كبشا ليذبحه فداء عن التضحية بأبنه اسحق، وكان هذا الذبح العظيم رمزا لفداء و تضحية السيد المسيح لنسل البشرية. وليس الكبش كان عظيما انما هو الرمز للمضحي الحقيقي العظيم القادم في ملئ الزمان.

القرآن يؤيد الولادة العذراوية للسيد المسيح ، بقول مريم للملاك المبشر:

"قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا (20) قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَقْضِيًّا (21)"(سورة مريم 20 – 21 ).

-         المسيح ولد وعاش بلا خطيئة، وسأل يسوع الناسَ يوماً متحدياً من منكم يبكتي على خطيئة؟ لم يجروء اي واحد من اعداءه اليهود المتربصين به ان يرد عليه، او يمسك عليه خطيئة واحدة. ولو كان خاطئا كبقية البشر لما سأل الناس هذا السؤال وتحداهم .

-         يسوع المسيح الانسان البار قريب من الله دائماً، وقال: "اني في كل حين افعل ما يرضيه" (انجيل يوحنا 29:8).

وهذا ما ينزه المسيح عن كل خطيئة وحياته كلها بلا شائبة. لأنه الله المتجسد الذي لا يخطئ .

المسيح الانسان علمنا ان نغفر نسامح للاخرين ونقول عندما نصلي إلى الله ألآب: "اغفر لنا خطايانا كما نغفر نحن لمن اخطا الينا".

المسيح لم يطلب من احد ان يغفر له لأنه كامل وبلا خطيئة. وكما قال النبي اشعياء:

"وَجُعِلَ مَعَ الأَشْرَارِ قَبْرُهُ، وَمَعَ غَنِيٍّ عِنْدَ مَوْتِهِ. عَلَى أَنَّهُ لَمْ يَعْمَلْ ظُلْمًا، وَلَمْ يَكُنْ فِي فَمِه غِشٌّ." (اشعياء 9:53).

شهد الكتاب المقدس عن اخطاء ارتكبها موسى النبي بقتله رجلاً مصرياً، وكذلك النبي /الملك داؤود وغيرهم، الا انه لم يسجل على المسيح من تلاميذه انه ارتكب خطيئة واحدة في حياته. يقول بطرس في رسالته الثانية عدد 22: " الذي لم يفعل خطيئة ولا يوجد في فمه مكر".

يشهد الرسول يوحنا في 5:3 " وتعلمون ان ذاك اظهر (المسيح) لكي يرفع خطايانا وليس فيه خطيئة " .

حتى يهوذا الخائن تلميذ المسيح شهد ببراءة سيده اذ قال:" قد اخطأتُ اذا سلمتُ دما بريئا ". (متى 3:37).

اللص المصلوب عن بجوار المسيح شهد لكمال يسوع،

بيلاطس الحاكم الروماني شهد له بالبراءه .

واليهود لم يجدوا فيه علة يمسكونه بها فقالوا انه يجدف معادلاً نفسه بالله.

وكانت هي الحقيقية التي لم يفهموها .

القرآن وصف المسيح بالغلام الزكيفى (سورة مريم 19)" قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَامًا زَكِيًّا " والزكي هو الطاهر الذي تزكى على الجميع ولا عيب فيه..

كان المسيح هو الكمال المطلق الذي يرفع شخصيته إلى ما فوق البشر. و كل هذه الادلة تثبت الوهيته وانه الله الظاهر بالجسد، وهذه صفات لم تتحقق في اي انسان عبر التاريخ.

 

شاهد

فيديو من مُسلم إلى اخوته المسلمين: صدقوا أو لا تصدقوا المسيح ابن مريم هو الله الظاهر في الجسد

أرني أين قال المسيح أنا هو الله فأعبدوني ؟؟

 

 

 

أين قال المسيح: أنا هو الله فاعبدوني؟ - يوسف رياض

 

 

أرني أين قال المسيح أنا الله فأعبدوني - حقيقة أيماني

 

 

 

الاجابه علي 7 أسئلة تعجيزية!! يستطيع أي مسيحي الاجابة عليها - تحدي الشيخ محمد العريفي

 

 

 

اثبات ان المسيح قال لفظيا انا الله

 

 

 

شرح الثالوث - شرح عقيدة الثالوث القدوس بكلمات بسيطة

 

 

 

شرح مفهوم الثالوث المسيحي

 

 

 

 

الثالوث - د. ماهر صموئيل - حقيقة في دقيقة

 

 

إقرأ المزيد:

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 3

زكريا ومريم فى المحراب بنصوص الإنجيل والقرآن

الأزل والزمان يلتقيان فى مولد المسيح

ميلاد الرب يسوع المسيح المعجزي العذراوي

التجسد الإلهي في الأديان

طبيعة المسيح .. علي لسان صلاح جاهين الصريح

هل ورث المسيح خطية آدم من بطن العذراء؟

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشر

كاتب القرآن يقر ويعترف بألوهية محمد فى القرآن

كاتب القرآن يقر بأن "المسيح هو الله" والآحاديث تؤكد!

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج2 من 2

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج1 من 2

تضارب أقوال كاتب القرآن حول مولد المسيح عيسى ابن مريم

أولئك هم الوارثون

نعم الله فى الإسلام يصلي لذلك صلى يسوع المسيح !!

القرآن يؤكد أن المسيح الرب لم يتكبر أن يكون عبداً لله

1 -وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

2 -وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

لماذا تحدث الله عن نفسه بصيغة الجمع؟

لماذا أعفى شيخ الأزهر الدكتور محمد محمد الفحام {عبد المسيح الفحام} من منصبة ؟

القديس المُتنصر.. المُعز لدين الله بن منصور الخليفة الفَاطمي

القديس عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشِ بْنِ رِئَابِ اَلْأَسَدِيِ

تَوحِيد الآلِهة بِإله واحِد.. إيمانٌ أمْ تَقِية وَأطماعٌ سُلطَاوِية

قصة حياة العالم الأزهري المتنصر الشيخ محمد بن محمد بن منصور المتنصر بأسم الشيخ ميخائيل منصور

يا سائحا نحو السماء تشددا

التوحيد والتثليث للشيخ محمد محمد منصور

من هو الحيوان عيسى ابن مريم وأمه الذى يتكلم عنهما القرآن؟

طهَ حُسين وعبوره من الظلمة لنور المسيح

أحمد عبد الرحمن مُسلم ترك الاسلام واختار المسيح يسوع

المسيح في القرآن

قول المسيح فى القرآن "بِإِذْنِ اللَّهِ" يثبت أنه هو الله الظاهر فى الجسد

هل مات المسيح على الصليب ؟

على كل مسلم أرتكاب الذنوب والمعاص حتى لا يتعطل الغفار الغفور عن غفرانه

هل ينصر الله الإسلام ؟!!!

هل ينصر الله الإسلام ؟!!!

 

سمو الأمير

قال المسيح:" مملكتي ليست من هذا العالم"

مات المسيح مصلوباً و في نظر العالم من الهالكين مهزوماً.

كذلك لم يعد المسيح اتباعه بتكوين امبراطورية او خلافة و غزو شعوب و فتح بلدان بقوة السيف و سلب أموالهم و سبي نسائهم ، و لكن ما وعد به المسيح تحقق فرغم الاضطهاد العنيف ضد اتباعه في القرون الثلاثة الأولي انتشرت المسيحية و انتصرت علي اقوي و اكبر الجيوش بلا سيف.

وإذا تعرض المسيحيون للظلم و القتل فهذا جزء من عقيدتهم التي لا تعدهم بمكاسب دنيوية و ارضية و إنما بمكاسب روحية ابدية و هذا ما تحقق و مازال يتحقق لان المسيح هو الحق.

في المقابل فان العقيدة الاسلامية و سيرة مؤسسها قائمة علي نصرة الله له و اتباعه ضد الكفار.

و السؤال لأي مسلم محروم من التفكير لعلكم تعقلون..

لماذا رغم إخلاص المسلمين لدينهم و غلوهم و تطرفهم المقيت طمعاً في ارضاء إلههم حسب توهمهم ،

لماذا لم تتحقق فيهم "كم من فئة قليلة هزمت فئة كبيرة بإذن الله".

لماذا دك الجيش الروسي قلاع الاسلام في الشيشان و هزمهم و لم ينصرهم الله؟!

لماذا احتلت امريكا أفغانستان ؟!

رغم وجود خيرة شباب المجاهدين و اخلصهم لنصرة الدين الاسلامي ؟!!!

لماذا تزداد الدول العربية انقساماً و خراباً و تقف إسرائيل وحدها آمنة في المنطقة؟!!!

هل حقاً اله الاسلام هو اله الحق؟!!

هل يتبع المسلمين دين الحق؟!!!

أين نصرة الله لدينه و اتباعه؟!!!

لماذا انهزم المسلمون في سوريا و العراق و لم يسندهم إلههم في حروبهم ضد الكفار و اليهود و المشركين ؟!!

لماذا دائماً المسلمون هم الخاسرون؟!!!

لماذا الدول الاسلامية هي الأكثر فقراً و تخلفاً و استبداداً ؟؟!!

طبعاً هناك مؤامرة عالمية ضد الاسلام و لكن ان كان اليهود و المشركين استطاعوا اذلال المسلمين طوال هذه القرون الا يستدعي ذلك السؤال عن قدرة هذا الاله او حقيقة وجوده او حقيقة هذه العقيدة من اساسها؟!!!

الحقيقة الساطعة التي يرتعب المسلمين منها و تزيدهم شراً و تهوراً لإثبات اوهام لن تتحقق أبداً ..

هو انهم ببساطة علي باطل و لا يوجد اله يؤيدهم او ينصرهم.

و ما انتصارات الحقبة الاولي في صدر الاسلام الا بإغراءات قائدهم بالغنائم و السبايا و الامتيازات مثله مثل اي قائد عسكري استطاع تحقيق نجاحات زمنية نتيجة عوامل سياسية تخص الوقت و التاريخ (لا وقت للخوض في تفاصيلها الان) تكررت كثيراً علي مدي الزمان و لكن لا علاقة لها بالله من بعيد او قريب.

المسيحية غير ملزمة بتحقيق انتصارات علمية و عسكرية و اقتصادية لإثبات صحتها لانها من البداية نادت بملكوت روحي و مع هذا كل العالم المسيحي في رفعة و انتصار...

اما الاسلام المُجبر علي الانتصار علي اعدائه لإثبات صحته فهو في انكسار و مذلة و انحطاط ليس له مثيل علي جميع المستويات و هذا دليل ملموس و مادي علي انه دين باطل غير سماوي. 

*علي فكرة الاٍرهاب و القتل لإثبات قوة الاسلام و صحته ليس دليلاً الا علي انهياره و عدم تأييد الله له.

من السهل علي اي شخص شرير ان يقتل إنسان غيره هذا ليس دليل علي قوته او نصرة الله له

و لكن من يستطيع ان يفتح عين الاعمي و يقيم الموتي هو من تؤيده حقاً السماء يا اولي الألباب .

 

الإرهاب إسلامي من غير لف و القرآن مصدر الإرهاب

 

 

 

المـــــــــزيد:

نحن إرهابيون.. والإرهاب فرض عين علينا من عند الله

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

مُحاكَمَة صَلعَم مُدَّعِي النَبُوة.. مَطلَبٌ وَنَصرٌ للإنسانِية

سقوط سورة كاملة تعادل سورة براءة فى الطول والشدة من القرآن

قنابل النصوص القرآنية وإلغام السنن المحمدية
كيف تصنع قنبلة بشرية ؟

القرآن آجندة الشيطان لقتل كل البشر

إرهابي بمجرد الإيمان بهذا الرسالة التى تحرضك على القتل

يا أيُها النَبي حَرِّض المُؤمنينَ عَلى القِتال

إِلْهَاً وَحْشِيًّا يَلدْ أُمْة من اَلْقَتَلة

الإسلام و العداء الحتمي للحضارة الإنسانية جـ 1 من 2

الإسلام و العداء الحتمي للحضارة الإنسانية جـ 2 من 2

الإسلام العامل الأساسي للتخلف فى المجتمعات الإسلامية

الإسلام عقيدة أيدولوجية أخطر من النازية والفاشية وعلى الجميع كشفها ومحاربتها - المقدمة

الإسلام عقيدة أيدولوجية أخطر من النازية والفاشية وعلى الجميع كشفها ومحاربتها جـ 1

الإسلام عقيدة أيدولوجية أخطر من النازية والفاشية وعلى الجميع كشفها ومحاربتها جـ 2

الإسلام عقيدة أيدولوجية أخطر من النازية والفاشية وعلى الجميع كشفها ومحاربتها جـ 3

Quran is Satan Agenda to slaughter mankind

Was Muhammad a bisexual pervert? »

Islam says dark skin race are created for slavery and hell

Discriminative Islam part 1, Quran Says Mushriks are filthy

خدعوك فقالوا: أن الله مُختص بعلم ما فى الأرحام

مجدي تاد

 

يقول كاتب القرآن فى (سورة لقمان 31 : 34):

" إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ (34)”..

وقد أجمع وأكد جميع مفسري القرآن لهذا النص قائلين فَلَا يَعْلَمُ أَحَدٌ مَا فِي الْأَرْحَامِ ، أَذَكَرٌ أَوْ أُنْثَى ، أَحْمَرُ أَوْ أَسْوَدُ ، أَوْ مَا هُوَ ؟!!!!!!! لأن كاتب القرآن قاس علم الله ما في الأرحام بعلم الساعة !!!!

 

(السونار-sonar) الذى أكتشفه الكفار:

حديثاً تم أكتشاف أن إله القرآن مش واخذ باله بأنه فى عام 1955 سيقوم العالم البريطاني (د أيان دونالد - Dr Ian Donald) باختراع جهاز التصوير بالموجات فوق الصوتية أطلق عليه اسم (السونار-sonar). وقد تطور هذا الجهاز فيما بعدئذ ليرافقه جهازين هما الأشعة بالرنين والأشعة فوق البنفسجية.

وفكرة جهاز السونار هي: المسح بالموجات فوق الصوتية ترتد على الأجسام مكونة صدى يتحول إلى صورة للجسم الداخلي من الجسم بواسطة جهاز يسمى (مساح الموجات فوق الصوتية عالية التردد).

 

(السونار-sonar) المصري الفرعوني القديم:

المفاجئة الأعجب أن إله القرآن لا يعلم الفلاحة المصرية الفرعونية عندها (السونار-sonar) فى بيتها ليكتشف الحمل ويحدد نوع الجنين فى الأسابيع الأولى للحمل، أى أن قدماء المصرين كانوا أول من شخصوا نوع الجنين عند المرأة الحامل عن طريق فحص البول، فقد عثر على بردية فى متحف برلين تدعى بردية كاهون (Hymns to king Senusret III from University College, London) وبرديه كارلسبرج، وسجل عليها أن المرأة عند الفراعنة كانت تبلل بعضا من حبات نبات الشعير وحبات نبات القمح بقليل من ماء البول الخاص بها فإذا نما الشعير وحده خلال عدة أيام كان الجنين ذكراً، وإذا نما القمح وحده كان الجنين أنثى، وإذا لم ينموا الشعير أو القمح فهذا دليل على أن الحمل كاذب، وكانت تجرى هذه الطريقة فى الأسابيع الأولى من الحمل، لذلك فإنهم كانوا يحددون نوع الجنين فى المرحلة المبكرة للحمل وهذا ما لم يستطع علماء وأطباء العصر الحديث القيام به إلا فى الشهور الأخيرة.. والعجيب أن بعض العلماء الفاحصين للبرديات قد قاموا بتجريب النظرية الفرعونية، وثبت صحتها بنسبة 100% ...وبذلك يعد المصريين الفراعنة القدماء اول من نجح في الكشف عن نوع الجنين في التاريخ، وقبل إله الإسلام بألاف السنين وثبت ذلك بالبرديات والعلم الحديث.

 

بل والأغرب من هذه وجود وصفة طبية وطريقة أخرى مكتوبة على نفس البردية وصفت طريقة للتأكيد ما إذا كانت المرأة ستحمل أم لا وبذلك بوضع عصير البطيخ فى لبن امرأة حملت ولداً ثم تتناوله امرأة أخرى تريد أن تعرف ستلد أم لا فإذا قامت باسترجاع هذا اللبن (بالقىء) فإنها ستلد وإذا انتفخ بطنها فأنها لا تلد.

 

ومن أبرز ما ذكر فى البرديات الطبية هو تحديد وسائل لمنع الحمل عن طريق استخدام نبات السنط بوصفه طبية معينة وكانت لهذه الطريقة لها الدور البارز والفعال فى القدرة على منع الحمل خلال سنه أو سنتين، ولم يكن ذلك فى البراعة فى علم الطب فحسب ولكنهم أيضا برعوا فى اختراع أجهزة طبية تساعدهم فى انجاز مهمتهم. مثل جهاز الولادة الذى اخترعه الفراعنة منذ 3500 سنة.

 

أن الغرب اخترع جهازا حديثا طبيا يشبه الكرسى وتجلس عليه السيدة أثناء عملية الولادة وقد أثار هذا الاختراع حديثا عالمياً وأشادوا به وادعوا أنه فريد من نوعه، لكن أجدادنا أبطلوا هذا الادعاء منذ عام 1550 ق.م، وصمموا هذا الكرسى واستخدموه فى عملية الولادة وقد نقش الكرسى الفرعونى بمناظر عديدة على جدران المعابد ومن النقوش هذه كلمة (مس) وتعنى تلد، ورسمت على شكل امرأة تجلس على كرسى الولادة فى حالة استعداد للولادة وقد تدلى منها الطفل، وهناك نقش آخر بالمتحف المصرى، حيث نجد الوالدة تجلس على هذا الكرسى واضعة يديها على فخذيها وتساعدها فى عملية الولادة الإله حتحور.. كما هو واضح فى الصورة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

وهذا النحت الجدارى لـ 'كرسي الولادة، و كان يستعمل بكثره فى أوروبا فى القرن السادس عشر، و استعمل من قبل القابلات فى امريكا حتى سنوات قليلة ماضية.

وأخيراً أقول لأصحاب نظريات الإعــــــــــــــــــــ جاز البدوي للقرآن كفاكم ضلال لأن إللى أختشوا ماتوا !!!!!!!!

 

للمزيد:

 

 {youtube}v=W_M1PSqLpjc{/youtube}

https://www.youtube.com/watch?time_continue=2&v=W_M1PSqLpjc

 

لمشاهدة صور البرديات:

https://www.google.ca/search?q=Hymns+to+king+Senusret+III+from+University+College,+London&source=lnms&tbm=isch&sa=X&ved=0ahUKEwi-6MSxn-_gAhVs1oMKHQXuAZIQ_AUIDigB&biw=1366&bih=657

 

هل الله قاضٍ ظالم؟ وهل يتلذذ بإذلالنا حتى يستجيب صلواتنا؟

هل الله قاضٍ ظالم؟ وهل يتلذذ بإذلالنا حتى يستجيب صلواتنا؟

 

 

 د. إيهاب ألبرت

    

سألنى صديقى المتشكك:

هل قرأت الأعداد الأولى من الأصحاح الثامن عشر من إنجيل لوقا؟ وفيها يشرح الرب مثلاً فى غاية الخطورة، لأنه يكشف عن قلب قاس ومهانة أرملة.

 

يحكى المثل عن قاضٍ فى مدينة، لا يخاف الله ولا يهاب إنسانًا. فهو مثال لإنسان رديء يحمل قساوة قلب وليس ذلك فقط، بل أيضًا ظالم ولا يقوم بواجبه فى إنصاف المظلومين. فهل هذا مثال لإلهنا يصلح أن يحكى؟

 

لكن الأصعب من هذا تأتى إليه أرملة فقيرة. والأرملة تعنى ضياع السند والعضد وهي بلا رجل، لأن الله قد أخذ بعلها. فهى مظلومة من الله ثم أيضًا يظلمها الناس، لأن الأرملة فى اليهودية، كانت محل شكوك فى أنها قد تسير فى طريق الشر ونزيد على كل هذا يأتى خصمها ويظلمها أيضًا. فهل هذا يمثل الإنسان الذى يصلي ويطلب طلبة من الله؟

 

لم يكن المسيح موفقًا فى اختيار شخصيات هذا المثل. فهل الله قاضٍ ظالم ونحن نصلي كالأرملة المنكسرة.

 

والسؤال الأهم من ذلك: هل يعطينا الله استجابة بقدر ما نقلقه ونقمعه بصراخنا؟ فيعطيها لنا حتى لا يتعرض لهذا الضغط من الصراخ والصلاة أمامه. وهل أيضًا يستجيب حتى نرحل من أمامه، فلا نعود نصلى مرة أخرى؟ فالمثل بشخصيات غير مناسبة وموقف غير مناسب. وهذ المثل وحده يعلن عن فكرة غير واقعية عن الله أو هو نفسه يتهم الله باتهامات تسيء إليه.

 

     الرد:

هذا السؤال يستحق الاهتمام والتفكير، بل أدعوك قبل أن تقرأ الرد على هذا السؤال أن تقرأ النصف الأول من (لو18) من الأعداد (1-14) ومن هنا يجب أن نفهم خلفية هذا المثل وكيف يمكن أن نفسره:

خلفية هذا المثل:

     يحكى الرب يسوع هذا المثل أمام أناس يعانون من حالة البر الذاتى ويصفهم بأنهم "واثقين بأنفسهم بأنهم أبرار ويحتقرون الآخرين" (لو18: 9). فكانت الصلاة بالنسبة لهم هى مجاملة وهدية يقدمونها لله، ظانين أنهم مشكورون على صلواتهم. وكأن الله هو المستفيد من هذه الصلوات. وقد يكون أناس منهم باقين إلى يومنا هذا، ظانين أنهم يؤدون واجبات الصلاة وهم ممدوحون ومشكورون لأنهم يؤدون واجبهم دون أن يؤذوا أحدًا، فلا بد أن الله يقوم بواجبه هو أيضًا ويسهل أمورهم ولا يحتاجون إلى شيء. ومن هنا أصبحت الصلاة عبارة عن مصلحة ومجاملة نقدمها لله ليشكرنا عليها. وهذا فكر مخالف لفكرة الله عن الصلاة.

 

     هدف المثل:

يأتى هدف المثل فى مقدمة الأصحاح "وقال لهم أيضًا مثلاً فى أنه ينبغى أن يصلى كل حين ولا يمل" (لو18: 1).

 

     إن الدرس فى هذا الأصحاح عن الصلاة التى تستمر فى حياة الإنسان المحب لله كل وقت. فالدرس عن الاستمرار فى الصلاة والمواظبة عليها. حتى تتحول الصلاة إلى عادة مستمرة فى حياتنا. وإلى منهاج حياة نعيشه بكل رضا وحب دون كلل أو ملل "لهذا يقول ينبغي أن نصلى كل حين ولا يمل".

 

     ما هو الشيء الذى لا تمل من تكراره باستمرار؟ وما هو الشيء الذى لا تتوقف عن تكراره؟

1- أن يكون شيئًا ممتعًا بالنسبة لك، فأنت تحب أن تقوم بعمل يشبعك ويفرح قلبك.

 

     2-أن يكون الأمر مريحًا، فأنت تأخذ وتمتلك من الصلاة دون أن تخسر شيئًا. وأراد الرب أن يعلم أولاده أن الصلاة ليست فرضًا أو واجبًا نقوم به لكى نكسب رضا الله عنا، بل هى متعة وفرحة لقاء مع من تحب كما أنها بركة للحياة.

 

     السؤال الأول: هل الله يمثل قاضى الظلم والإنسان أرملة مظلومة؟

هناك أمثال تعلن عن تشابه بالأصل. فيكون المثل عبارة عن تشبيه متطابق مع المشبه به، فنفهم قدرة وعظمة المثل وتتضح الفكرة بالتشابه، لكن قد تتضح الأشياء بالتضاد. فبعكس الأمور تظهر حلاوة الفكرة. فقد لا ندرك روعة اللون الأبيض وبريقه الأخذ إلا حين نضع بجواره اللون الأسود. فالتضاد والأفراط فى عكس الأمور يظهر جمال المعنى ويوضح الفارق.

 

     لهذا لم يشبه المثل الله بالقاضى الظالم. كما لم يشبه الإنسان بالأرملة المظلومة. لكن إن كان القاضى الظالم قد أنصف الأرملة المنكسرة المظلومة بسبب استمرارها فى الطلب "أفلا ينصف الله مختاريه الصارخين إليه نهارًا وليلاً وهو متمهل عليهم؟ أقول لكم إنه ينصفهم سريعًا" (لو18: 7).

 

     فهو الله القاضى والعادل والمحب. ونحن أولاده الذى اختارهم بحبه حتى يصيروا قريبين منه ومختارى العلى ليقوموا بالكرازة والخدمة الموضوعة عليهم، لهذا لا بد أن ينصفنا سريعًا، لأننا أولاده المختارون وهو القاضى العادل.

 

     فالتضاد يظهر عمق استجابة الصلاة من الله لأولاده. فالأب المحب يظهر جماله بالتضاد مع القاضى الظالم. والابن المحبوب يظهر غلاوته الأرملة المظلومة. فأكرر أن اللون الأسود يظهر جمال اللون الأبيض.

 

     السؤال الثانى: هل الله يسعد بإذلال أنفسنا أمامه في الصلاة حتى يستجيب؟

بالطبع لا. هذه الصورة المغلوطة تظهر الله كأنه شخصية معوقة نفسيًا وسادية لأنه يسعد عندما يرى ذل أولاده وتضرعاتهم ولجاجتهم. وهل كلما صلينا أكثر هذا يدفع الله لكى يستجيب حتى نكف عن هذه الصلوات؟ هذا فكر مغلوط. ويحتاج إلى تصحيح.

 

     أولاً: الله يفرح بلقاء أولاده. لقد طلب الله من موسى أن ينشئ خيمة الاجتماع لكى تكون مسكنًا له فى وسط شعبه "فيصنعون لى مقدسًا لأسكن في وسطهم" (خر25: 8). فكانت خيمة الاجتماع ليست مكان إرضاء الله بذبيحة، لكنها مكان سكنى الله فى وسط شعبه ليفرح بهم ويقودهم ويميزهم بوجوده معهم.

 

     ثانيًا: كان درس اللجاجة يحمل درس الإيمان أيضًا "فكل ما تطلبونه فى الصلاة مؤمنين تنالون" (مت21: 22). لهذا عقب الرب على هذا المثل قائلاً: "لكن متى جاء ابن الإنسان ألعله يجد الإيمان على الأرض" (لو18: 8). فالإيمان بحاجتنا والإيمان بأن الله يستجيب الصلاة يدفعنا للانتظار أمامه حتى يأتي بالاستجابة في الوقت المعين لديه والذى نؤمن أنه الأنسب لنا والوقت الذى يحمل الخير لنا "أنا الرب فى وقته أسرع به" (إش60: 22).

 

     ثالثًا: أحيانًا تكون استجابة الرب لطلباتنا "انتظر!" وقد لا نفهم سبب الانتظار ونظن أنها للمماطلة ولكن "انتظر!" تحمل لنا بركات كثيرة.

 

1-    انتظر حتى نجلس معًا ونتحاجج، فأصلح فى حياتك وأتلذذ بك.

2-    انتظر حتى أقدم لك طلبتك فى الوقت المناسب لك.

3-    انتظر حتى تمر الأيام، فتعرف أن هذه الطلبة ليست لخيرك.

4-    انتظر حتى تنمو وتنضج روحيًا فى مدرسة الله بالانتظار أمامه.

لهذا لا يذل الله أولاده، لكنه كلى الحكمة والفهم والإدراك للحاضر والمستقبل، فيعمل رضى خائفيه، لهذا يؤكد الرب لنا: "أقول لكم إنه ينصفهم سريعًا" (لو18: 8).

 

النبي الكذاب يمجد نفسه بدلاً من الله

النبي الكذاب يمجد نفسه بدلاً من الله

 

 

صباح ابراهيم

 

 

قال السيد المسيح : "احترزوا من الانبياء الكذبة الذين يأتونكم بثياب الحملان وهم من الداخل ذئاب خاطفة، من ثمارهم تعرفونهم، هل يجتنون من الشوك عنبا أو من الحسك تينا ؟ "

" كل شجرة جيدة تصنع ثمارا جيدة، أما الشجرة الردية فتصنع ثمارا ردية، لا تقدر شجرة جيدة ان تصنع ثمارا ردية، و لا شجرة ردية ان تصنع ثمارا جيدة. كل شجرة لاتصنع ثمرا جيدا تُقطع وتلقى في النار، فاذا من ثمارهم تعرفونهم ".

 

لو استعرضنا ثمار الانبياء السابقين سنرى انهم يمجدون الله ولا يطلبون المجد لأنفسهم، ولا يشركون اسمائهم مع الله ولا يطلبون ان يصلي الله و ملائكته عليهم. اما محمد نبي الاسلام فقد اشرك اسمه مع اسم الله 21 مرة في كتابه الذي الفه. و طلب ان يُشهد له رسولا من الله كما يشهد ان لا اله الا الله، لكل من يقبل الاسلام دينا و عقيدة له، فلا اسلام بغير الشهادة ان محمدا رسول الله، وهذا تمجيد للذات .

 

المسيح يسوع نزل من سماء المجد عندما كان كلمة الله الازلي قبل التجسد، تنازل وحل على الأرض بالجسد و اصبح ابن الله بالروح وابن الانسان بالناسوت والجسد. كان متواضعا فقيرا يجول في الشوارع والقرى يصنع خيرا للناس، يشفى مرضاهم و يقيم امواتهم ويمنحهم الحياة ، ويطعم الجياع و يغفر الذنوب و يبارك الناس و يطلب من الجميع ان يتبعوه لأنه الطريق المؤدي الى الله. وقال: " اني وديع ومتواضع القلب ".

 

اما نبي الاسلام محمد، فقد جاء سبابا لعانا قتالا نكّاحا مستنكح، يبحث عن المجد لنفسه، والزعامة بين قبائل العرب، شهوانياً يبحث عن النساء لينكحهن، ويطلب بآية من الهه ان تهب النساء له انفسهن للاستنكاح والاستمتاع الجنسي لأطفاء شهوته الطاغية والغير منضبطة.

 

يأمر بالغزو والقتل و سلب الغنائم و سبي النساء لغرض الاغتصاب الجنسي، والفائض من العجائز والاطفال يأمر ببيعهن في الاسواق ليشتري بثمنهن السلاح والخيل لتقوية عصابته من الصعاليك وقطاع الطرق .

 

" واعدوا لهم ما استعطتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم "

 

بدا حياته قاطعاً للطرق و ناهبا للقوافل، و زعيما لعصابة من لصوص بدو الصحراء.

 

لم يمارس مهنة نافعة بحياته، ولم يتعلم القراءة والكتابة، لكنه سرق قصص الانبياء من التوراة والانجيل ووضعها في كتابه، وسرق ما قاله الشعراء و ما حفظه من اساطير الاولين، ملأ قرآنه من الخزعبلات والنصوص التي لا تعرف اين بدايتها واين نهايتها. فقد تداخلت قصص موسى مع قصص الجن والشياطين، و جعل من الملوك اليهود انبياءً مثل سليمان وداؤد. و بالغ في تعظيم سليمان الملك فجعله يكلم الهدهد والنمل ويسخّر الجن والشياطين ليجلبوا له اللؤلوء والمرجان من اعماق البحار، وكلها اساطير واكاذيب مضحكة. كان شعاره برسائل التهديد التي يرسلها للملوك لأخافتهم " اسلم تسلم" والا سيتم غزوكم وقطع اعناقكم وسبي نسائكم .

 

جاء نبي الاسلام محمد بايات يمجد نفسه فيها ليصبح شريكاً لربه في كل شئ، ليخيف الناس ويجبرهم ان يطيعوه ويوهمهم ان كلامه وحي يوحى له. فرض على الناس ان يطيعوه ويوقروه ويهابوه اسوة بالله تماما ، فقال لهم :" واطيعوا الله ورسوله ولا تنازعو فتفشلوا ".

 

وطلب الايمان به شخصيا كما يؤمنوا بالله : " ومن لم يؤمن بالله ورسوله فإنا اعتدنا للكافرين سعير"

يطلب المحبة له كما لربه : " وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها احب اليكم من الله ورسوله"

يشرع للمسلمين المؤمنين به الزواج من اربع نساء ، وهو يتزوج العشرات من النساء مستثنيا نفسه من شريعة الهه .

 

يشرع ان لا تُنكح المرأة المتزوجة من رجل آخر الا بعد استبراء رحمها بأنقضاء عدتها. وهو يغتصب وينكح سبيته اليهودية صفية بنت حيي بن الاخطب في ليلة سبيها لأنه اشرف الانبياء والرسل واكثرهم شهوانية للنساء. يقبل النساء كهدايا ترسل له لممارسة الجنس، كما يقبل زق من الخمر هدية له .

 

عمل الكثير من الانبياء معجزات امام الناس في وضح النهار لتشهد لهم انهم رسل من الله، اما محمد فكانت معجزته انه يطوف على زوجاته كلهن لينكحهن في ليلة واحدة بالجملة وبغسل واحد وله قوة في الجماع تعادل اربعين رجلاً. اما بقية ما ادعاه من معجزات فقد حدثت كلها في الليل دون شاهد يشهدعليها. فقد اسرى على بغلة فضائية مجنحة تدعى البراق في الليل الى المسجد الأقصى الذي لم يبنى في زمنه. وعرج على بغلته الصاروخية مخترقاً الجاذبية الارضية بلا قناع اوكسجين إلى السماء السابعة حيث يسكن ربه متظللاً بسدرة المنتهى .

 

وجاء بوصية من الهه ان يصلي المسلمون خمسين مرة باليوم دون ان يعترض النبي على كثرتها، وقد نبّه النبي موسى محمداً في رحلة عودته، انّ اتباعه لا يطيقون الصلاة خمسين مرة باليوم ونصحه بالعودة الى ربه معترضا على كثرتها ، فرجع الى الهه برحلات مكوكية معترضا راجيا منحه التسهيلات، فحصل على تخفيضات لعدة مرات متتالية حتى وصلت الى خمس صلوات باليوم. وكأن الاله لا يعرف قدرة الانسان و لا يجيد توزيع الوقت بين العمل والصلاة الا بعد الاعتراضات المتكررة لرسوله الامين .

 

حتى بالغنائم والسرقات جعل محمد من ربه شريكاً فيها لأنه يشرّع له حق الغزو والقتال وكسب الغنائم . حيث قال : " واعلموا انما غنمتم من شئ فإن لله خمسه وللرسول " مدعيا انه سيوزعها على ذي القربى و اليتامى والمساكين وابن السبيل ، بينما كان يصرف المسروقات والاموال من الغنائم على زوجاته وعشيقاته الكثيرات وما ملكت يمينه من النساء الاحتياط .

 

فهل سلوك هكذا انسان هو سلوك رسول من الله ونبي قديس يدعو لعبادة الله ام جاء لتشريع نكاح النساء والتحريض على قطع الرقاب و فلق الهام وقطع البنان. و اخذ الجزية من اهل الكتاب المؤمنين بالله قبله بالاف السنين . ام انه سلوك لزعيم عصابة من قطاع الطرق واللصوص و الشاذين جنسيا والمرضى نفسيا، مدعيا النبوة متسترا بأسم الله والدين للحصول على المكاسب والغنائم والنساء ؟

 

هل سمعتم ان نبيا ياتيه الوحي الالهي وهو بحالة صرع يسقط على الارض مغشياً عليه، يزبد فمه بالرغاوي و يسمع دوي نحل و صوت اجراس وصراخ بعير. وبعد ان يفيق من نوبة الصرع، يأتي باية يزوّج بها نفسه بزينب بنت جحش، او يبرئ زوجته عائشة من ارتكاب الزنى مع صفوان بن المعطل التى باتت معه فى البيداء ويدعي انها آية من ربه وحتى لا يخسر شريكه فى العصابة ابو بكر ابن القحفة !!

 

لو ظهر في القرن الواحد والعشرين رجلاً مثل محمد ويشرع نفس تشريعات محمد و يطبق افعاله كما هو ابو بكر البغدادي مؤسس دولة الخلافة المحمدية الاسلامية. فما سيكون موقف العالم منه؟

 

لقد شهد الناس اجمعين ماذا فعلت دول العالم المؤمنة بحقوق الانسان بداعش وعصاباتها اتباع محمد حاملي رايته السوداء و جماعته وكيف مزقوها شر ممزق . نفس الشئ كان سيعامل به اي مدعي للنبوة مثل محمد ويحال الى محاكم العدالة او يودع في مستشفى المجانين محجوزا تحت الرقابة المشددة طول العمر إن لم يتم تنفيذ حكم الاعدام به لأجرامه بحق الانسانية.

 

نعم من ثمارهم تعرفونهم .

 

فرنسية: أكره الديانات

 

3 حالات يجوز فيها الكذب.. فتاوى الناس

 

 

من أنواع الكذب فى الإسلام

 

 

 

الشيخ عبد الله نهاري متى يجوز الكذب؟

 

 

 

الرسول يقول :اعضض بهن أبيك (قضيب أبيك) أبو اسحاق الحويني

 

 

Hadith mordre le sexe de son père

حديث من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا

 

 

 

المـــــــــــــــــزيد:

 

كذبة ابريل وتقية البهاليل

التقية الإسلامية "النفاق الشرعي" ..

النبي الكذاب يمجد نفسه بدلاً من الله

القول المنحول فى عفة لسان الرسول

مُحاكَمَة صَلعَم مُدَّعِي النَبُوة.. مَطلَبٌ وَنَصرٌ للإنسانِية

قصة اصحاب الفيل – التزوير المقدس

أكذوبة الاعتدال الإسلامي

هل كان جبريل هو دحية الكلبي ؟

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الكَذِبُ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

قرآن رابسو.. سورة الجنة

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

خزعبلات قرآنية: قِصَّةُ سُلَيمان مَعَ الهُدهُد

منسأة سليمان الخشبية ودابة الارض الشقية

بلقيس ملكة سبأ بنت الجنية والنورة الإلهية (للكبار فقط + 18)

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

 

كيف يدفع الله يشوع وشعبه لاحتلال واغتصاب أراضى كنعان؟ هل هو احتلال باسم الله؟

كيف يدفع الله يشوع وشعبه لاحتلال واغتصاب أراضى كنعان؟ هل هو احتلال باسم الله؟

 

د. إيهاب البرت

 

   سألنى صديقى المتشكك: كيف أعبد إله مع أنى لا أفهم كثيرًا من مواقفه. فكيف يدفع موسى ويشوع من بعده باقتحام أراضى الكنعانيين ويحتلونها ليمتلكوها. هل الوعد الالهى غطاء إلهى للتستر على احتلال واستعمار مستبد.

كيف يظلم شعوب كنعان السبعة لكى يعطى هذه الأرض لشعب الله. كيف يكون هذا هو الاله العادل والمحب؟

 

   الرد:

   وللرد على هذه القضية الشائكة نحتاج أن نذكر بعض الحقائق. لكن أحب أن أؤكد قبل أى شيء أن هذا الرد لا يمت من قريب أو من بعيد بالحالة السياسية فى هذه الأراضى اليوم بعد مرور أربعة آلاف سنة من هذه الأحداث. فالمواقف السياسية تختلف من عصر إلى آخر وهذا الرد لا يحمل تبرير للحال السياسي الحالى.

 

   أولاً: ملكية الأرض

   لقد امتلك إبراهيم أرض كنعان منذ القديم حينما خرج إبراهيم من أور الكلدانيين بدعوة إلهيه ليذهب إلى الأرض التى يقوده الله إليها فذهب إلى أرض كنعان وسكن هناك "ظهر الرب لأبرام وقال لنسلك أعطى هذه الأرض فبنى هناك مذبحًا للرب الذى ظهر له" (تك12: 7).

 

   ثم تأكد الوعد والسكن فى الأرض بعد اعتزال لوط من إبراهيم، فيقول الوحى المقدس "فاعتزل الواحد عن الآخر. أبرام سكن فى أرض كنعان ولوط سكن فى مدن الدائرة" (تك 13: 12) ولكن وعد الرب بالتوسع وامتلاك الأرض وليس جزءًا منها "وقال الرب لابرام.. ارفع عينيك وانظر من الموضع الذي أنت فيه شمالاً وجنوبًا وشرقًا وغربًا لأن جميع الأرض التي ترى لك أعطيها ولنسلك إلى الأبد" (تك 13: 14 و15).

 

   - ظهر الرب لأبرام في رؤيا وصنع معه عهدًا وميثاقًا. كان عهد بركة وميراث وقال له: "أنا الرب الذي أخرجك من أور الكلدانيين ليعطك هذه الأرض لترثها فقال أيها السيد الرب بماذا أعلم أني أرثها؟" (تك 15: 7).

 

   وللجواب عن هذا السؤال كشف الرب لأبرام المستقبل القريب لشعبه "فقال لأبرام أعلم يقينًا أن نسلك سيكون غريبًا في أرض ليست لهم ويستعبدون لهم فيذلونهم أربع مئة سنة ثم الأمة التي يستعبدون لها أنا أدينها وبعد ذلك يخرجون بأملاك جزيلة. وفي الجيل الرابع يرجعون إلى ههنا لأن ذنب الأموريين ليس إلى الآن كاملاً" (تك 15: 13- 16).

 

   ومن هنا ندرك أن أرض كنعان هي مكان سكني أبرام في البداية قبل أن تأتي هذه الشعوب لتملأها .. فكان أبرام ساكنًا ومالكًا لها. وقد ميز الله أبرام بهذه لطاعته الدعوة الإلهية له، فكانت المكافأة بسكناه في هذه الأرض ولنسله من بعد.

 

   ثانيًا: البركة والاتساع

   من حق الله يميز ويبارك خدامه الأمناء. فإن كان آلهة الشعوب الأصنام يظنون أنها تبارك ويتعبدون لها لكي تستجيب لهم طلباتهم وتبارك حياتهم، فكم يكون الإله الحقيقي وحده الذي يبارك وينقذ شعبه ومن حقه أيضًا أن يوسع تخومهم ويزيد البركة لهم.

   وكانت البركة الأكيدة في العهد القديم تتلخص في النسل والأرض. وهكذا كانت بركة أبرام عبارة عن نسل كرمل البحر وميراث الأرض لهم.

 

   ثالثًا: الحالة السياسية وقتها

   لقد كانت الحالة السياسية وقتها تحمل صراعًا بين الشعوب والصراع دائمًا يكون على الأرض، فالغزوات القديمة تملأ التاريخ الفرعوني والعربي والاستعمار البريطاني والروماني والألماني. كل هذه الإمبراطوريات اعتمدت في امتدادها على الغزوات والاحتلال.

   بل أن في قصة داود كلمات تؤكد أن هذا كان عرفًا متداولاً في هذه الأيام فيقول: "وكان عند تمام السنة في وقت خروج الملوك أن داود أمر يوآب وعبيده وجميع إسرائيل" (2صم 11: 1).

   وكلمة "في وقت خروج الملوك" أي إنه هناك وقت للملوك يخرجون فيه لغزواتهم واكتساب الغنائم. فهذا كان سائدًا في أيامهم.

 

   رابعًا: دعوة الله لامتلاك الأرض والاستمرار

   لقد كان شعب الله مستعبدًا في أرض مصر لمدة 400 سنة ولكن أرسل إليهم موسى ليحررهم من عبودية المصريين (هل كان استعباد المصريين لشعب إسرائيل هو الحق) ويخرجوا ليعودوا إلى أرضهم وملكهم الأصلي .. لماذا؟ لكي يستقر هذا الشعب في مكانه ويسكن الله في وسطهم ويصلوا إلى حالة الاستقرار في السكن وأيضًا في عبادة الله الحي.

   لم يعرف شعب إسرائيل الرب وهم في أرض مصر لكن أرسل الله موسى لكي يعلمهم من هو الإله الحقيقي وينقلهم إلى عبادة الإله الحقيقي الواحد. وسكن الله في وسط محلة العبرانيين في خيمة الاجتماع حتى دخلوا أرض كنعان وامتلكوها وهناك جمع داود المواد الخام وبنى سليمان هيكل الله الساكن في وسط شعبه. وهكذا وصل الشعب إلى قمة الاستقرار السكني والروحي أيضًا. فالوصول إلى الاستقرار الروحي يحتاج إلى استقرار الشعب في أرضه.

 

   خامسًا: معاملات الله مع الآراميين

   نرى نعمة الله الغنية ورحمته مع هذه الشعوب السبعة التي أخذ شعب الله أرضهم. فقد عبد هؤلاء الشعوب الأصنام وعاشوا في الخطية والزنى الروحي المستمر، لكن انتظر الله منهم أن يرجعوا عن طرقهم الردية لمدة 430 سنة ولكن حين اكتمل ذنبهم أعاد شعب إسرائيل من أرض مصر إلى أرض كنعان ليمتلكوا أرضهم.

   كما لابد أن ندرك أن شعب الله دخل إلى أرض كنعان، لكنه لم يمتلك كل الأراضي ولم يحارب كل الشعوب، بل امتلك الإسرائيليون بعض الأراضي لأن الله رحيم ورؤوف.

   فالله له معاملات خاصة مع كل البشر. تعاملات لتوبتهم ورجوعهم عن خطيتهم. كما أيضًا معاملات لعقابهم واتخاذهم كدرس وعبرة لمن حولهم.

   فاسمع قول الروح القدس: "أم تستهين بغنى لطفه وإمهاله وطول أناته غير عالم أن لطف الله إنما يقتادك إلى التوبة ولكنك من أجل قساوتك وقلبك غير التائب تذخر لنفسك غضبًا في يوم الغضب واستعلان دينونة الله العادلة" (رو 2: 4 و5).

 

هل اثبت العلم وجود الله؟

هل اثبت العلم وجود الله؟

 

صباح ابراهيم

 

في العام 1966 صدر عدد من مجلة التايم الشهيرة ، كتب على غلافه العبارة التالية : هل مات الله ؟

السؤال الغريب هذا عكس حقيقة ان الكثير من الناس انذاك تقبلوا الفرضية الثقافية التي تقول ان ، مفهوم وجود الله قد عفا عليه الزمن ، وانه مع تقدم العلم لم تعد هناك حاجة لله لتفسير وجود الكون والحياة

بل في الحقيقة لقد اتضح فيما بعد ان اشاعة موت الله او عدم وجوده كانت متسرعة ومتهورة وغير منطقية ، بل وفي الحقيقة ان اقوى الادلة على وجود الله وخلق الكون جاءت من العلم نفسه بخلاف

ما كان يضن الكثيرون وخاصة الملحدين.

 

واليكم القصة العلمية التي تثبت وجود الله علميا .

 

في نفس العام الذي صدرت فيه مجلة التايم بغلافها الذي يستهزء من وجود الله علق عالم الفضاء والفيزيائي الشهير الدكتور كارل ساغان ، انه يجب ان يتوفر شرطان اساسيان في اي كوكب حتى

تنشأ الحياة على ذلك الكوكب .

 

الاول : وجود نجم من النوع والحجم المناسب ليتبعه ذلك الكوكب ويدور حوله وليوفر للحياة هناك الحرارة المناسبة و الضوء اللازم لأستمرار الحياة على سطح الكوكب.

 

الثاني : وجود الكوكب على بعد مناسب من النجممن بين (الاوكتليون) كوكب في الكون اي عشرة متبوعة باربعة وعشرين صفرا ، كان من المفترض ان يكون (سبتليون) كوكب صالح للحياة على سطحه والسبتليون هو العدد عشرة متبوع بـ واحد وعشرين صفرا..

مع هذه الفرصة الهائلة لنشوء الحياة لتوفر تلك الشروط كان العلماء متفائلين جدا بأن البحث عن كائنات حية و ذكية خارج الارض ضمن برنامج علمي خصص له ملايين الدولارات والاف العلماء وهي الحروف الاولى من اسمه (البحث عن كائنات ذكية خارج الارض) المختصين واسمه S.E.T.I هو مشروع طموح تم اطلاقه في الستينات من القرن الماضي للبحث عن حياة خارج كوكب الأرض.

 

كان العلماء متأكدين انهم سيجدون شيئا ما قريبا يثبت وجود الحياة على كوكب آخر في مجاهل الكون بالاستعانة بشبكة ضخمة من التيلسكوبات الراديوية (اللاسلكية) . استمع العلماء ايام وليال طويلة بحثا عن اشارات لاسلكية صادرة من كوكب آخر قد تكون موجاته مرسلة من كائنات عاقلة كما نفعل نحن ، والتي قد تمثل الحياة الذكية ، لكن بمرور السنين الكثيرة لم يسمع العلماء سوى الصمت المطبق المخيب للامال والذي اضاع ملايين الدولارات للبحث عن هذا الصمت الغير مجدي الذي اثبتعدم اوجود حياة ذكية او عاقلة خارج كوكب الأرض .

 

لغاية عام 2014 لم يعثر الباحثون الفلكيون على اي اشارة لاسلكية منتظمة قادمة من الفضاء الفسيح القريب و البعيد تدل على وجود حياة ذكية في اي كوكب تم مسحه راديويا .

 

ما الذي حدث ؟

كلما زادت معرفتنا بالكون وسبرنا اغواره ، اصبح من الواضح تماما ان احتمال وجود الحياة البسيطة فضلا عن الحياة الذكية يحتاج من العوامل الضرورية اكثر بكثير مما افترضه الفيزيائي الفلكي كارل ساغان ، الشرطان الذان وضعهما لوجود حياة على اي كوكب زادت من اثنين الى عشرة ، ثم الى عشرين … ثم الى خمسين . مما يعني ان عدد الكواكب المحتملة القابلة للحياة قد قلص على هذا النحو الكبير الرقم الى عدة الاف من الكواكب واستمر الهبوط السريع بفقدان الامل بالعثور على حياة باي شكل في كواكب اخرى .

 

حتى المناصرين لبرنامج البحث عن الحياة الذكية خارج الارض يعترفون الان بالمشكلة ويقرون باستحالة وجود الحياة خارج الارض .

 

بيتر شينكل كتب عام 2006 في مجلة سكيبتيكال انكوايرر ، وهي مجلة مناصرة للالحاد بقوة قائلا :

في ضوء المعلومات والاكتشافات الجديدة ، علينا ان نعترف بهدوء ان التقديرات السابقة لوجود حياة في كواكب اخرى لم يعد بالامكان التمسك بها .

 

اليوم هناك اكثر من 200 معيار ضروري يجب ان تتوفر في اي كوكب حتى يمكن ان تنشأ الحياة على سطحه ويدعم استمرارها كما في الارض . وكل واحد منها يجب ان يكون دقيقا للغاية والا انهارت المنظومة كاملة . فعلى سبيل المثال ان كان الكوكب الذي نبحث عن حياة فيه غير محمي بكوكب آخر كبير قريب من فلكه ولديه قوة جاذبية كبيرة يسحب الاجسام الفلكية الهائمة في الفضاء مثل النيازك والكويكبات لأصبح ذلك الكوكب هدفا تتساقط عليه الاجرام الفضائية المهلكة للحياة ،

لننظر إلى سطح المشتري وسطح القمر سنراها مليئة بالحفر الكبيرة الناتجة من التقاط الصخور والنيازك الفضائية واصطدامها بسطحهما ، وقد تحولت بارادة الهية الى درع لحماية الحياة على الارض من الفناء بسبب تاثيرات ارتطام تلك النيازك والاجرام المتساقطة عليه .والتي تولد الزلازل والغبار الذي يحجب اشعة الشمس لفترة طويلة والحرارة الهائلة الناتجة من الاصطدام .

 

لولا المشتري والقمر لانقرضت الحياة على سطح الأرض كما حدث سابقا قبل ملايين السنين عندما انقرضت الدينصورات والكثير من الحيوانات من كوكبنا بسبب نيزك هائل ضرب سطح الارض .

 

ببساطة ، الاحتمالات التي تمنع نشوء او استمرار الحياة في الكون مذهلة ، وبالرغم من صعوبة توفرها على الكواكب ، الا ان الحياة موجودة على كوكب الأرض فقط بوفرة عجيبة وبأشكال لا تعد ولا تحصى من بشر وحيوانات برية وبحرية وطيور واسماك وحشرات وبكتريا وفيروسات والمملكة النباتية الوفيرة من الاشجار والاعشاب والزهور والغابات والاحراش..

كلها انواع من الحياة المتوفرة على الارض جوا وبرا وبحرا .

 

هل الصدف هي من اوجدت كل تلك الكائنات الحية المختلفة الانواع والاشكال والالوان، ام الصدفة هي من صممت العين والاذن والقلب والدماغ والاعصاب واوجدت اللون الاخضر لمملكة النباتات ؟

 

كل تلك الكائنات متوفر الغذاء المناسب لها والاوكسجين الذي تتنفسه تعوضه النباتات والحرارة المناسبة لادامة حياتها والضوء الذي يسهل لها البحث عن غذائها واداء نشاطها الحيوي . فمن وراء هذا كله ؟

 

ها نحن كبشر متواجدين فوق سطح الارض ونتكلم عن الحياة ، ونبحث عن حياة اخرى خارج كوكبنا .

 

فما الذي يفسر وجودنا كبشر عاقلين على سطح الارض ؟

 

هل الصدفة اوجدت الانسان واصناف الحيوانات والنباتات ؟

 

هل الصدفة هي من اوجدت الكائنات بصنفين الذكر والانثى ليتكاثروا و يحافظوا على النسل و لتستمر الحياة جيلا بعد جيل ، هل كل هذا حدث بالصدفة ؟

 

وهل الصدفة عاقلة لدرجة انها تصمم كل شئ بنظام واتقان ؟

 

يجب ان نعترف ان العلم نفسه يثبت كل يوم اننا لا يمكن ان نكون نتاج قوى عشوائية غير عاقلة

اليس علينا ان نعترف ان عليم حكيم مقتدر هو من خلق هذه الضروف المثالية وهو من خلق الكون بسماءه وارضه واختص الارض بالحياة بكل اشكالها ؟

 

هذا الاعتراف يقودنا الى الايمان بالله ، وهذا اقل بكثير من تصديق ان الارض المناسبة للحياة والمتوفرة لها كل الضروف المناسبة لاستمرار الحياة قد تغلبت على الاحتمالات المستحيلة التي تتخيل ان الصدفة والعشوائية هي من اوجدت الكون والحياة .

 

لكن تمهل عزيزي القارئ فهناك المزيد من الحقائق العلمية التي تثبت وجود الله وخلق الكون بيد خالق مقتدر عليم حكيم .

 

الضبط الدقيق الضروري لوجود حياة على كوكب ما ، لا يقارن بالضبط الدقيق الضروري لوجود الكون من الاساس ، فعلى سبيل المثال والاثبات..

 

ان علماء الفيزياء الفلكية يعلمون الان ان قيمة القوى الاربع الاساسية وهي الجاذبية.. والقوى المغناطيسية .. والقوى الفيزيائية القوية والضعيفة لبناء الذرة واجزاءها، قد تحددت في اقل من جزء من المليون جزء من الثانية من الانفجار العظيم . لو تغيير اي من هذه القوى الأربعة ولو بشكل طفيف جدا لما وجد الكون كما نعرفه اليوم . فلو ان النسبة بين القوة النووية القوية وبين الكهرومغناطيسية تغيرت بجزء صغير من اصغر الكسور المهملة لما تشكل اي نجم على الاطلاق..

 

اقارن اي من هذه العوامل الضرورية بكافة العوامل الضرورية الاخرى التي يتوقف عليها نشوء الكون والحياة ، فستجد ان الأحتمالات ضد وجود الكون هائلة بشكل يوقف القلب.، بحيث تصبح فكرة ان الحياة والكون والارض وجدت بالصدفة ، تخالف المنطق وسيكون الأمر مثل رمي قطعة نقود الى الاعلى والحصول على نفس الوجه دائما وبمقدار عشرة كوانتيليونات مرة متتالية وهذا مستحيل الحدوث

 

-         العالم الفلكي الفريد هويل، الذي اصبح رائد الفضاء هوالذي صاغ مصطلح الانفجارالعظيم قال ان الحاده قد تعرض لهزة عنيفة بسبب هذه الاكتشافات المذهلة .

 

-         احد اعلام الفيزياء النظرية في العالم بول ديفيز قال: ان مظاهر التصميم الذكي في الكون مذهلة وكاسحة .

 

-         العالم الراحل كريستوفر هيتشنيز احد اشد المدافعين عن الالحاد عدائية، اعترف انه بلا ادنى شك ان دليل الضبط الدقيق للكون هو اقوى ادلة الجانب الاخر اي (المؤمنين بالخلق).

 

-         بروفيسور الرياضيات في جامعة اوكسفورد الدكتورجون لينيكس قال: كلما تعرفنا على الكون، كلما تعززت نظرية وجود الخالق واكتسبت موثوقية كأفضل تفسير لوجودنا و وجود الحياة .

 

اعظم معجزة على مر العصور هي وجود الكون نفسه ، انه المعجزة التي تفوق كل المعجزات . المعجزة التي تشير حتما الى شئ ما او خالق ما من وراءه ، اي قوى عاقلة مقتدرة عليمة حكيمة ذات قدرة غير محدودة .

 

لايمكن للصدفة والعشوائية ان توجد النظام والتناسق البديع العجيب للكون والحياة .

 

انه الله سبحانه وتعالى

الله يُحبك!

الله يُحبك !

"لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَل (قدم) ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِه (له إيمان فيه) ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ."(يوحنا 16:3).

بالرغم من أن يوحنا 16:3 هي على الأرجح الآية الأكثر شيوعاً في الكتاب المقدس، ولكن لم يفهم الكثيرون قوة تلك الآية. ما هو العالم الذي أحبه الله؟ هل كان التلال والجبال؟ أم كان النباتات والأنهار؟ لم يكن أحد من هؤلاء. لقد أحب الله عالم الكائنات البشرية، بخطيتهم وشرهم! ألم يُدهشك  أنه حتى عندما أخطأ آدم فى الجنة قديماً، الله هو الذي جاء ليبحث عنه (تكوين3)؟ كان آدم مُختبئاً من الله، لأنه أخطأ، ولكن الله غطَّى عُريُّه بجلد الحيوان، لإظهار محبته له.

ويقول الكتاب المقدس " فِي هذَا هِيَ الْمَحَبَّةُ: لَيْسَ أَنَّنَا نَحْنُ أَحْبَبْنَا اللهَ، بَلْ أَنَّهُ هُوَ أَحَبَّنَا، وَأَرْسَلَ ابْنَهُ كَفَّارَةً لِخَطَايَانَا." (1يوحنا 10:4). وبذلك، أظهر الله بوضوح محبته العظيمة لنا التي بلا حدود، ونحن بعد خُطاة. قد تقرأ هذا اليوم، وربما لم تولد ولادة ثانية وتتسائل مُتعجباً،"هل يُمكن لله أن يُحب شخص مثلي؟" نعم بالتأكيد! بغض النظر عن نوع الحياة التي قد عِشتها، فهو يُريدك اليوم.

والآن وقد علمت كم أحب الله عالم الخطاة، فكر كم بالأحرى يُحب كثيراً أولئك الذين ولدوا منه!  إذ يقول الكتاب المقدس " أَنَّهُ إِنْ كُنَّا وَنَحْنُ أَعْدَاءٌ قَدْ صُولِحْنَا مَعَ اللهِ بِمَوْتِ ابْنِهِ، فَبِالأَوْلَى كَثِيرًا وَنَحْنُ مُصَالَحُونَ نَخْلُصُ بِحَيَاتِهِ! " (رومية 10:5). فإن كان قد أحب عالم الأشرار، فهو يُحب أولاده أكثر. وكل ما يفعله لنا من أمور رائعة ليس بسبب أعمالنا الصالحة، ولكن بسبب محبته الشديدة لنا! كم هو مُدهشاً أنه لم ينتظر حتى تُصلي طالباً غفران خطاياك، بل أرسل مُسبقاً يسوع المسيح ليموت من أجلك. هذه هي محبته الشديدة لك!

وأُريد اليوم أن يكون لك إيمان (ثقة) في محبته لك، وأن تحيا بتأكيد واثق أنه يُحبك. وأن محبته لك تفوق تماماً إدراك الإنسان! فلا عجب أن روح الله، صَلى من خلال بولس الرسول حتى نفهم محبة الله الفائقة المعرفة (أفسس 18:3، 19).

صلاة

أشكرك يا أبويا السماوي من أجل حبك العظيم ليّ؛ وأن قلبي مُتأسس ومُتأصل في حبك، الذي هو فى الواقع أعلى من الجبال وأعمق من المحيط! وكم أنا سعيد لأنك أرسلت يسوع ليموت عني كدليل على حبك لي. وأنا أفرح اليوم في محبتك، في اسم يسوع. آمين.

دراسة اخرى

1يوحنا 1:3؛ رومية 8:5؛ أرميا 3:31

قراءة كتابية يومية

خطة قراءة الكتاب المقدس لعام واحد: رومية 16؛  مزمور 102-103

خطة قراءة الكتاب المقدس لعامين : فيلبي  13:3-21، اشعياء 67

الله يُحملنا بالبركات

الله يُحملنا بالبركات

 

"اَلَّذِي لَمْ يُشْفِقْ عَلَى ابْنِهِ (يُنحيه جانباً)، بَلْ بَذَلَهُ (قدمه) لأَجْلِنَا أَجْمَعِينَ، كَيْفَ لاَ يَهَبُنَا أَيْضًا مَعَهُ كُلَّ شَيْءٍ؟" (رومية 32:8).

 

إن كنت تعمل في شركة مُزدهرة، قد يتزايد راتبك بصفة مُنتظمة، وقد يُقدمون لك الكثير من الأرباح الهامشية مع صلاحيات مُعينة – منزل كبير، سيارة بسائق، أجازات صيفية خارج البلاد، منح دراسية لأولادك، علاج مجاني، إلخ. ولكن لا تُقارن كل هذه الأمور بما يمكن أن يمنحه الله. لأن الله هو "المانح الأعظم للبركة." وهو يُحَمِّلنا كل يوم بالبركات – الفوائد "مُبَارَكٌ الرَّبُّ، يَوْمًا فَيَوْمًا (كل يوم) يُحَمِّلُنَا (بالبركات) إِلهُ خَلاَصِنَا (فهو إله خلاصنا). سِلاَهْ."(مزمور 19:68).

 

 

فكر في هذا: إن كان يمكن لمؤسسة أن تُقدم مثل كل تلك الفوائد الرائعة للعاملين فيها، تخيل إذاً ما يمكن أن يمنحه الله لمن يعمل له! إن بركات الله على حياتك، ليس كما تُقدم تلك الشركة الدولية لمن يعمل فيها، فهي ليست مؤقتة؛ إذ هي دائمة وغير قابلة للاسترداد: "لأَنَّ هِبَاتِ (عطايا) اللهِ وَدَعْوَتَهُ هِيَ بِلاَ نَدَامَةٍ (لا رجوع فيها)."(رومية 29:11). فهو لا يسترد ما قد منحه إياك.

 

 

يمكن لأصحاب العمل الخاص أن يمنحوك كل الأشياء الجيدة ولكن يمكنهم في يوم أن يُقرروا إحالتك. ولكن عند الله لا توجد إحالة ولا نظام معاش. ولا يوجد في ملكوت الله ولا واحد قد أُحيل. بل كلما عملت للرب ومع الرب في "عمله" بأن تصل بالإنجيل إلى الضال، كلما أكرمت على ما قُمت به.

 

فلا يمكن لإنسان أو جماعة على الأرض أن يُباركك بالطريقة التي قد باركك بها الله بالفعل، ويُباركك. استمر في أن تخدم الله بجدية وهو سيُكافئ إيمانك وأمانتك.

 

صلاة

 

أبويا الغالي، أفرح اليوم بشدة عالماً أنك قد منحتني "البركة"، ووهبتني كل ما أحتاجه للحياة والتقوى بالمسيح يسوع. وأشكرك على عطية النعمة التي لا تُقاس، وعلى أنك أمرت ببركتك عليّ إلى الأبد، جاعلاً كل ما أضع عليه يدي ينجح ويزدهر، في اسم يسوع. آمين.

 

دراسة اخرى

 

أفسس 3:1؛ تكوين2:12؛ 1بطرس9:3

 

قراءة كتابية يومية

 

خطة قراءة الكتاب المقدس لعام واحد:متى21:5-48 ؛ تكوين 15-17

خطة قراءة الكتاب المقدس لعامين : متى 10:3-17؛ تكوين 6

الصفحة 1 من 8