Arabic English French Persian
هل ما زال الرب يسوع المسيح حالة مُلحة في الـ 2020 ؟

هل ما زال الرب يسوع المسيح حالة مُلحة في الـ 2020 ؟

 

طوني سماحة

 

"كل عام وأنتم بخير". أمنيات يتبادلها الناس والأحباء والأصدقاء وأفراد العائلات في بداية كل سنة..

الكثير منا يبدأ سنته الجديدة بوعد يقطعه على نفسه مثل خسارة بعض الوزن أو العمل الدؤوب لتحسين وضعه المادي أو الزواج أو الأمل بالحصول على عمل أفضل أو الأستقرار الاجتماعي والسياس.

البعض الآخر يتمنى لغيره الشفاء من المرض أو يريد ان تكون بلاده أكثر أماناً واستقراراً. لكننا ومع كل سنة، يفشل بعضنا في تحقيق ما تمنيناه في ما نرى بلادنا تنزلق أكثر وأكثر في لهيب السياسة والأمن والإرهاب والظلم والفساد.

هل تكون 2020 أفضل من سابقتها؟

لربما، لكن استطلاعات الرأي في هذا المجال غيرم مشجعة.

فسوريا ما زالت تشتعل والعراق ولبنان يعيشان ثورة لا نعرف إلى أين تقودنا.

إيران وأمريكا والمحور الخليجي جبهات تشتعل وبالذات بعد مقتل سلماني قائد سرية القدس.

مصر وتركيا في حالة استعداد لحرب فيما ليبيا قد تكون ساحة المعركة. العنصرية تعم العالم وزلزال الإرهاب قد يضرب أينما كان في أي وقت ما.

على الصعيد الفردي، الكثير من العائلات تتفتت.

كثير من الشباب يبحث عن فرصة أفضل للحياة في مكان بعيد عن بيته وعائلته.

الكثيرون بدأوا العام الماضي بوعد ونكثوه.

على الصعيد العالمي الأنظمة تتخبط في مواجهة نفسها وفي مواجهة الآخر.

أميركا وروسيا تتصارعان على الهيمنة على العالم.

الصين في مواجهة اقتصادية مع أميركا.

الدول الاقل شأنا تحاول تركيز وضعها العالمي بالتحالف مع هذه القوة أو تلك.

ما يزال النفط محط أعين الدول والكل قد يعمل أي شيئ للحصول عليه.

الفقر ما يزال يسيطر على مساحات من العالم فيما القليل من الدول تنام على ثروات هائلة.

العدالة الاجتماعية في القارتين الامريكية والاوروبية ما زالت تحاول تحقيق ذاتها فيما هي غائبة عن معظم الدول الاخرى.

تجوع شعوب العالم الثالث فيما حكوماتها تنام على ثروات هائلة بشرية ومعدنية ونفطية وغيرها.

الفساد سمة رجال الدين والساسة بنسب متفاوتة.

العنصرية والكراهية وعدم قبول الآخر تعم المجتمعات.

ترى أين الخلاص؟

حاولت السياسة والدين والفلسفة والعلم حل المعضلة.

ابتعد الغرب عن الدين فيما تشدد العالم الثالث دينياً.

الرأسمالية أصبحت وحشاً يضع النفوذ في يد من يمتلك المال، فيما عجزت الشيوعية والرأسمالية عن تحقيق أهدافها بمجتمعات أفضل، وفي الكثير من الاحيان أصبحتا مشروع فساد بيد من يمتلك السلطة. الدولة الدينية أنعمت بالبركات لمن يؤمن بديانتها وسحقت كل من يرفض السير في مشروعها.

أيدولوجياً وفكرياً يتخبط العالم.

لم يعد هناك محرمات.

سقطت كل القيم التقليدية على حساب قيم جديدة.

أصبح الجنس محور هذه الثورة.

سقطت ثنائية الجنس المكونة تقليدياً من الرجل والمرأة والتي كانت محور العائلة والمجتمع على مدى الدهور لتقوم مكانها تعددية الجندريات.

العائلة لم تعد ما كانت عليه. العائلات الحديثة متحركة وغير مرتكزة على أب واحد وأم واحدة وأشقاء وشقيقات من نفس الوالد والوالدة.

الاطفال مشوشون فكرياً وعاطفياً وأخلاقياً ونفسياً.

مع سقوط المحرمات صرنا نسمع أكثر وأكثر عن حالات اغتصاب واعتداء واتجار بالجنس والبشر.

ما زالت الانظمة، وعلى الرغم من حالات التنوير وتقدم العلم ترتكز على ثلاثية لم تتبدل على مر العصور: المال والسلطة والجنس.

فكل عامود من الاعمدة الثلاثة يستمد قوته من العامودين الآخرين.

الفسلفة قدمت لنا الكثير من الافكار لكنها لم تصلح حالنا.

كثرت الجامعات حول العالم وكثر معها شقاء الانسان.

الديانات في حال إفلاس روحي وفكري وأخلاقي فيما الإلحاد واللاأدرية والربوبية قدموا للإنسان فكراً لا يحمل أي رسالة والمعروف أنه "ليس بالخبز وحده يحيا الانسان".

وضع الالحاد الانسان في سجن كبير يختصر الحياة بالولادة والموت فيما الغالبية العظمى من الناس تريد ان ترى ماذا يوجد خلف اسوار السجن.

فلسفة الالحاد متحركة ولا تعطي جواباً واضحاً عن الهدف والغاية من الوجود، بل يؤمن الكثيرون من المدافعين عن الالحاد ان لا غاية من وجودنا وعلينا ان نخلق نحن أهدافا وغايات لذواتنا.

وبالتالي يصبح كل شيء نسبياً في الحياة وعليه لا حقيقة ولا قيم اخلاقية ثابتة.

بل ما نؤمن به أنه نور قد يكون ظلاماً غدا وما أؤمن به حقا قد يكون باطلاً لأخي.

مع ان الكثيرين في عالمنا المعاصر يرفضون فكرة الخطيئة، إلا ان معظمنا يعيش حالة من الشعور بالذنب في مكان ما.

نحن ضحايا انفسنا وتصرفاتنا.

نحن عبيد إدماننا أكان هذا الادمان خمراً ام جنساً ام مخدرات ام كذباً ام ظلماً ام خداعاً ام غشاً ام احتيالاً ام قتلاً ام سرقة.

كل هذه المفردات نشأنا على تحديدها بكلمة خطيئة لكن الفلسفة والفكر اليوم قالوا لنا ان لا وجود لمثل هذه الكلمة ومع ذلك ما زلنا نعاني من نتائجها.

في ظل هذا الضياع هل من حقيقة؟

أتانا رجل منذ ألفي عام حمل إلينا رسالة.

لم يأخذ رسالته من حكماء مجتمعه ولم يدرسها في جامعة ولم يناقشها مع فلاسفة ولم يطورها في مختبر او مدرسة.

مشى هذا الرجل عكس التيار.

واجه فلسفة القوة المتمثلة آنذاك بجبروت روما بالوداعة.

كان شوكة في خاصرة أحبار أمته بفكره المتمحور حول الانسان بدل التراث والتقاليد.

كان يحمل قضية الانسان لكنه لم يُخضع قضيته للمساومة والبيع والايجار، بل دفع ثمنها موتاً على الصليب.

نعم هذا الرجل هو الرب يسوع المسيح الذي ليس سليل عائلة ولا ابن قائد ولا تدرج على مقاعد جامعة. عاش الرب يسوع المسيح دون ان يؤسس لنظام اجتماعي لكن فكره غيّر المجتعات.

لم يبن قوة عسكرية لكن فكره هدّ وقوض أركان دول بأكملها.

لم يحمل ديناراً لكن فكره حول الدولارات في أماكن كثيرة من العالم لبناء مستشفيات ومدارس وجامعات. لم يقدم مشروعا فلسفياً متكاملاً لكن الايمان به اخرج الكثيرين من الظلمة الى النور.

لم يبن سجونا لكنه حرر الكثير من المجرمين من سجونهم الاسمنتية والروحية على حد سواء.

لم يرجم الزناة، لكن رحمته ردت الكثير من الزناة الى عالم البر والقداسة بعدما احرقهم زناهم بنار الشهوة والفساد والعبودية والشعور بالذنب.

لم يبن مستشفيات لكنه حرر الكثيرين من امراض جسدية ونفسية وما زالت الكثير من المستشفيات التي بناها اتباعه حول العالم تعالج المرضى.

لم يكتب كتابا لكن الكتب الكثيرة تناولته سلباً وايجاباً.

لم يدعو إلى نظام عسكري او سياسي لكن دولاً كثيرة بنت انظمتها على افكاره واحرزت نجاحات اقتصادية وفكرية وعلمية وثقافية وفلسفية وقضائية واجتماعية.

هل مازال الرب يسوع المسيح حاجتنا اليوم؟

دون ادنى شك.

نعم أفلست المسيحية حول العالم ووقعت في فخاخ المال والسلطة والجنس لكن الرب يسوع المسيح ما زال قائماً يدعو كلا منا إلى الحرية والنور والحق.

مازال يشفي كما كان يشفي منذ ألفي سنة.

مازال يحرر ويعزي ويقيم الموتى روحيا.

مازال الكثيرون يجدون الشفاء على يديه، شفاء جسديا لكن ايضا شفاء من العبودية والادمان والكذب والسرقة والجنس والقتل.

مازال يغفر ويدعو الخاطئ للتوبة.

مازال يمسك يدينا في رحلتنا نحو الابدية.

رسالة الرب يسوع المسيح اليوم هي هي كما كانت منذ ألفي سنة.

هي رسالة شخصية للفرد وليس للجماعة.

رسالة الرب يسوع المسيح هي فقط لمن غلبته الخطيئة ويريد الحرية والنهوض.

رسالة الرب يسوع المسيح هي فرح، محبة وسلام.

رسالة الرب يسوع المسيح هي غلبة على الشر والشرير.

رسالة الرب يسوع المسيح هي حياة ابدية لمن يريد الحياة.

شفى الرب يسوع المسيح متى وزكا من عبودية المال.

أطلق المرأة الزانية حرة من زناها.

أشبع الجياع للخبز والجياع للحق مثل نيقوديموس.

غفر لبطرس وعلمنا كيف نغفر نحن لمن أساء إلينا.

شفانا من الخوف من الموت، فهو أقام لعازر من الموت وأعطانا الوعد بقيامتنا نحن ايضاً. علمنا ان المال والخبز لا يشبعانا نحن الذين ما زلنا حتى اليوم نلهث بحثا عنهما.

ما زالت يدا الرب يسوع المسيح ممدودتين إلينا كما كانتا ممدودتين إلى معاصريه.

هو يعطي الماء الحي مجاناً، فهل من عطاش؟

هو يعطي خبز الحياة مجانا، فهل من جياع؟

هو النور الحقيقي في الظلمة، فهل من مكفوفين؟

هو الطريق والحق والحياة، فهل من تائهين؟

قال: "تَعَالَوْا إِلَيَّ يَا جَمِيعَ الْمُتْعَبِينَ وَالثَّقِيلِي الأَحْمَالِ، وَأَنَا أُرِيحُكُمْ" (أنجيل متى 11: 28).

إن كنت ممن أتعبتهم الخطيئة وأجاعتهم وقتلتهم وسبتهم ودمرتهم، أصرخ إليه.

فوعده هو هو لم يتغير، إذ أن يَسُوعُ الْمَسِيحُ هُوَ هُوَ أَمْسًا وَالْيَوْمَ وَإِلَى الأَبَدِ (عبرانيين 8:13).

كل عام وانت بخير عزيزي القارئ، أكنت تؤمن برسالة المسيح أم لا.

لكن المسيح يحبك ويريد لك الخلاص. فهل تقبل؟

يوم الرب والدينونة كما جاء بالكتاب المقدس ... هكذا سوف يكون مجيء الرب يسوع المسيح في نهاية العالم

 

فيلم يسوع المسيح

 

رسالة السيد الرب يسوع المسيح للجميع

 

للمزيد:

القديس المُتنصر.. المُعز لدين الله بن منصور الخليفة الفَاطمي

بالصوت والصورة.. معمودية السعودي "بندر العتيبي" في بريطانيا بعد تحوله للمسيحية

تركية مسلمة أرادت تحدّي المسيحيين - وفجأة رأت نجماً ساطعاً وما حصل كان أشبه بحلم

القديسة المسيحية "بنين أحمد قطايا" التى أسلمها المطران لحزب الله الإرهابي

اختباري مع المسيح فى اليمن

"الشمري" أول سعودي يعتنق المسيحية ويدعو للتبشير في المملكة

القديس عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشِ بْنِ رِئَابِ اَلْأَسَدِيِ

لماذا أعفى شيخ الأزهر الدكتور محمد محمد الفحام {عبد المسيح الفحام} من منصبة ؟

يسألونك عن المسيح، قل: هو الله

بالصوت والصورة.. "فايزة المُطيري" السعودية التى أعتنقت المسيحية بكندا

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشر

طبيعة المسيح .. علي لسان صلاح جاهين الصريح

نبيل المقدس

بالصدفة وأثناء بحثي عن موضوع كان يشغلني.. وجدت كلمات لم أكن أتوقعها كتبها شاعرالعامية الفنان صلاح جاهين عن طبيعة السيد المسيح..

وبصراحة تعجبتُ أن الكلمات التي وضعها جاهين بحرفية كبيرة, تكاد تصف وتشرح طبيعة المسيح.. حتي أنه نسبياً تفوق فيها عن أي عالم لاهوتي في وضع السيد المسيح في المكانة الحقيقية كما نؤمن به نحن الذين نتبعه.. تقول الكلمات:

ظهر المسيح الحي، علي سفح ربــــــوة

ونزل بهالة الضي، وقعد في قهــــــــــوة

بصوا.. تعالوا.. قالوا خليه في حالـــــــه

الناس في حالهم يا بني.. مالهمش دعوة

عجبي !!!

غسل المسيح قدمك يـــــــــــا حافي القدم

طوبي لمن كانــــــوا عشــــــــــــانك خدم

صنعت لك نعليك أنـــــــــا يـــــــــــا أخي

مستني إيه ما تقــــــــــــوم تدوس العدم

عجبي !!!!

نؤمن نحن المسيحيين أن المسيح له "طبيعتين"، هما طبيعة إلهية" اللاهوت "، وطبيعة انسانية "الناسوت"، وقد اتحدتا وصارتا "واحداً فى الجوهر أو فى الطبيعة "، و نتج عنهما " وحدة فى الطبيعة " أو " طبيعة واحدة "، التى هى طبيعة " الله الكلمة المتجسد أى الظاهر فى الجسد"، ولكن بدون امتزاج أو اختلاط أو استحالة.

فالمسيح هو إله متأنس أى الله ظهر فى الجسد، وليس إلهاً وإنساناً! ولنا مثال واضح ومعروف لدي الجميع هو اتحاد "الجسد" مع "النفس"، حيث تتحد طبيعة النفس الروحانية بطبيعة الجسد المادية الترابية، ويتكون من هذا الإتحاد "طبيعة واحدة" هى "الطبيعة البشرية".

وبالرغم أن الإنسان تكوَّن من هاتين الطبيعتين (الجسد والنفس)، إلا أننا لا نقول عنه مطلقاً إنه اثنان، بل إنسان واحد. وكل أعماله ننسبها إلى هذه "الطبيعة الواحدة".

فنقول: أكلَ [فلانٍ] أو جاع أو تعب أو نام أو تألم ولا نقول إن [ جسد فلان] هو الذى أكل أو جاع أو تألم ...إلخ، لكننا ننسب هذا الأمر إلى الإنسان كله، وليس إلى الجسد فقط.

كذلك كل ما كان يفعله المسيح كان يُنْسَب إليه كله، وليس إلى لاهوته وحده أو إلى ناسوته وحده.. فنقول: أن المسيح أقام لعازر من الموت.. أو المسيح أشبع الخمسة الآف شخص من خمس خبزات وسمكتين.. ومرة ثانية أشبع أربعة الاف من سبعة خبزات وقليل من السمك.. أو المسيح جعل العُميّ يبصرون.. إلخ.  

نرجع إلي أجمل ماكتبه صلاح جاهين عن المسيح ففي الشطرالأول من البيت الأول يذكر أن المسيح حي.. وفعلا نحن نؤمن أن المسيح بعد موته قام وصعد إلى السماء أيضا حياً..

كما أن ذكر كلمة "ظهر" فقد ترددت كثيراً في الإناجيل الأربعة.. فيقول الأنجيل فى (1 تيموثاوس ١٦:٣):

"وَبِالإِجْمَاعِ عَظِيمٌ هُوَ سِرُّ التَّقْوَى: اللهُ ظَهَرَ فِي الْجَسَدِ، ".

وظهر للمريمات عند القبر وظهر لتلميذي عمواس وظهر للتلاميذ مرتين مره في غياب توما المتشكك والمرة الثانية مع وجود توما.. فكلمة (ظهر) لها إرتباط وثيق بالمسيح..  

مع تتبع هذا المقطع من شعر صلاح جاهين نجده متأثرا بحياة المسيح وكان أميناً في تصوير حياته علي الأرض.. فقد صوره بالملك "النازل" وعلي رأسه هالة من الضيء والنور..

فابدع عندما وصف مجيئه بالنزول, وكلمة النزول هي كلمة كتابية وتعني النازل من السماء.. وبدل ما يعيش الملك في اعالي الربا، فقد جسد حياة المسيح بجلوسه علي القهوي "تصوير مجازي" مشيراً بالأماكن الشعبية حيث فيه الفقراء والبسطاء.. كما أن الجلوس علي القهاوي "تصوير خيالي" يدل ايضاً انه جلس مع العشارين والزناة..

كان يجول يعمل خيراً بين البسطاء واصحاب المراكز حيث شفا ابن قائد المئة.  

ان السيد المسيح قدم اعمالاً عظيمة منذ بداية خدمته، وهاهو بعد أن إنطلق نحو الاب، قدم لنا دروساً في الخدمة والبذل والحب إلى المنتهى. انه بتواضعه مارس عمل العبيد بغسل اقدام التلاميذ.. وهذا ما عبر عنه صلاح جاهين في شعره بقوله:

"غسل المسيح قدمك يا حافي القدم

طوبي لمن كانــــــوا عشانك خدم"

نجد من خلال الكلمات كأنه يقول الأية التي جاءت في (رسالة فيليبي 2 : 7):

" ٦ الَّذِي إِذْ كَانَ فِي صُورَةِ اللهِ، لَمْ يَحْسِبْ خُلْسَةً أَنْ يَكُونَ مُعَادِلاً ِللهِ. ٧لكِنَّهُ أَخْلَى نَفْسَهُ، آخِذًا صُورَةَ عَبْدٍ، صَائِرًا فِي شِبْهِ النَّاسِ. ٨وَإِذْ وُجِدَ فِي الْهَيْئَةِ كَإِنْسَانٍ، وَضَعَ نَفْسَهُ وَأَطَاعَ حَتَّى الْمَوْتَ مَوْتَ الصَّلِيبِ. ٩ لِذلِكَ رَفَّعَهُ اللهُ أَيْضًا، وَأَعْطَاهُ اسْمًا فَوْقَ كُلِّ اسْمٍ ١٠لِكَيْ تَجْثُوَ بِاسْمِ يَسُوعَ كُلُّ رُكْبَةٍ مِمَّنْ فِي السَّمَاءِ وَمَنْ عَلَى الأَرْضِ وَمَنْ تَحْتَ الأَرْضِ، ١١ وَيَعْتَرِفَ كُلُّ لِسَانٍ أَنَّ يَسُوعَ الْمَسِيحَ هُوَ رَبٌّ لِمَجْدِ اللهِ الآبِ.".

ويكمل ويقول:

يا بخت من كانوا له خدم

في هذا المقطع يلخص حادثة غسل المسيح أرجل التلاميذ لكي يعلمنا درساً عملياً عن معني التواضع الحقيقي.  

أما البيت الأخير فهو تعبير جميل لوصية المسيح للتلاميذ فى (إنجيل متى ١٩:٢٨):

"فَاذْهَبُوا وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ وَعَمِّدُوهُمْ بِاسْمِ الآب وَالابْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ.". أى يذهبوا إلى العالم أجمع ويكرزوا بالإنجيل للخليقة كلها، فقد "أعد لهم نعال لكي يقوموا ويذهبوا إلي اماكن عدم " اي بلاد الأمميين الذين لا يؤمنون بالله لكن أتخذوا الأصنام والأوثان أرباباً لهم من دون الله" ... !!  

تقديري لك يا شاعرنا الأمين في كلماتك وليس لدي شيئاً أقدمه لك إلاّ أن أرفع قبعتي إحتراماً لشجاعتك في إظهار الحق ..!!

هكذا هو الشاعر الذي تدوم ذكراه الاف السنوات ..!

ربعيات بصوت صلاح جاهين

 

المسيح هو الله - حقيقة لا يمكن إنكارها - د. ماهر صموئيل

 

سؤال: من كان يدير الكون عندما صلب المسيح - د. ماهر صموئيل

إقرأ المزيد:

المسيح هو سر التقوى

المسيح يسوع.. إله وإنسان في شخص واحد

كيف تتأكد أن المسيح هو الله؟

لماذا المسيح - د. رافي زاكاراياس - كنيسة قصر الدوبارة

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 3

يسوع المسيح هو هو، أمسًا واليوم وإلى الابد...

هل يعقل أن يولد الله؟!

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

 

صباح ابراهيم

 

الله قادر على كل شئ ولا يعجزه شئ. وهذا ما تقره كل الديانات ويؤمن به كل المؤمنين ومن كل الاديان .

 

تعلِمنا الكتب السماوية ان الله تجلى لموسى على جبل حوريب بسيناء، و ظهر للنبي موسى بهئية نار مشتعلة بعليقة في شجرة تشتعل و لاتحترق. فكان تجليا عظيماً.

 

فالله سبحانه تجلى لموسى بالحجر فوق الجبل، وتجلى بالشجر ليكلم موسى، فهل يعجزه و هو القادر على كل شئ ان يتجلى على هيئة بشر ليوصل رسالته إلينا مباشرة وهو القادر على كل شئ ؟

 

كتب البشير يوحنا: " في البدء كان الكلمة، والكلمة كان عند الله، وكان الكلمة الله. كل شئ به كان وبغيره لم يكن شئ مما كان" (انجيل يوحنا 1:1).

 

عقيدة المسيحية تقر ان المسيح كلمة الله وروحه القدوس، تجسد بملئ الزمان و نزل من السماء و صار انسانا وعاش بيننا ثلاثة وثلاثين سنة كابن الله بالروح وابن الانسان بالجسد والروح ايضاً .

 

فما هي صفات الله المتجسد على الارض ان تجلى وصار انساناً؟

 

هذا ما سنبحثه في هذا المقال .

 

لو شاءت ارادة الله ان يتجلى ويصير انساناً لإيصال رسالته السماوية إلى بني البشر مباشرة و يعلمهم ما يريد بصوته البشري وينقل لهم رسالته بصورة مباشرة فكيف ستكون صفات هذا الإله الانسان، من المؤكد ستكون الكمال بعينه. باعماله وبأقواله وتعاليمه وسيرة حياته على الارض وسيمثل الله في قدسيته ومثاليته.

اننا نتوقع ان تتصف حياته وسيرته بالصفات التالية :

-انه يدخل إلى عالم البشر بطريقة غير عادية .

2-يكون انسانا بلا خطيئة، قديساً، نزيها كامل الاوصاف .

3-يجري معجزات خارقة حتى يعرفه البشر انه مرسل من الله .

4-يكون مختلفاً عن غيره بالسلوك، يحمل السلام والمحبة لكل البشر، لا يعادي احدأ، لا يصدر عنه شر أو اذية لغيره ولا يدعو للعنف .

5-يقول كلاما لا يمكن لغيره من البشر ان يقوله .

6-ان يكون له تاثير شامل على كثير من الناس .

7-يشبع الجوع الروحي للناس بسمو تعاليمه .

8-يكون له سلطان على المرض والموت الذي لا سلطان لبشر عليهما قط، وله صفات الله في اعماله و قدرته الخارقة على الارض وبين الناس .

سنتكلم بالتفصيل عن هذه الأوصاف بنقاط .

 

أولاً - لو صار الله انسانا- سيدخل الى عالم البشرية بطريقة غير عادية .

حسب العقيدة المسيحية، المسيح كلمة الله الذي تجسد وبشر به الملاك جبرائيل الفتاة العذراء مريم بنت يواقيم، حُبلَ به باتحاد روح الله القدوس، وولد بمعجزة خارقة غير عادية لفتاة عذراء من غير زرع رجل، لم تحدث بين جميع البشر بناء على بشارة من السماء حيث قال الملاك جبرائيل لمريم :

" اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ، وَقُوَّةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ، فَلِذلِكَ أَيْضًا الْقُدُّوسُ الْمَوْلُودُ مِنْكِ يُدْعَى ابْنَ اللهِ." (انجيل لوقا 35:1).

انه طفل من غير أب ولا زرع بشر، انه القدوس، ابن الله بالروح. ويدعى ابن الله مجازا . وليس بولادة جنسية جسدانية كما يسئ فهمها لدى البعض . وليس زواج الله من صاحبة كما يشاع زورا . تحققت بولادته المعجزية نبؤءة الانبياء السابقين حيث تنبأ النبي اشعيا قائلا : " هالعذراء ستحبل و تلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل اي(الله معنا). وهكذا كان، حيث ولد كلمة الله يسوع المسيح وعاش روح الله متجسداً معنا .

 

وكما قال الرسول يوحنا: "في البدء كان الكلمة، وكان الكلمة عند الله وكان الكلمة الله. به كان كل شئ و بغيره لم يكن شيئ مما كان."(انجيل يوحنا 1:1).

والكلمة صار جسداً وحل بيننا. اي ان يسوع كلمة الله الآزلي كان موجودا عند الله الآب منذ الازل قبل تجسده في احشاء العذراء مريم بهيئة كلمة او عقل الله الناطق او نطق الله العاقل .

القرآن يؤيد هذا حيث يدعو المسيح عيسى بن مريم ، ولم ينسبه الى اب بشري .

ثانيا - لو صار الله انسانا - سيكون بلا خطيئة .

لكي يكون يسوع المسيح هو المخلص والفادي للبشرية، ويموت عن خطايانا، يجب ان يكون هذا الفادي بلا خطيئة اصلية متوارثة من آدم، ويسوع المسيح لم يأت من نسل آدم من جهة الآب. لأنه ابن الله بالروح، وابن مريم بالجسد فهو بلا خطيئة متوارثة من آدم.

 

الله منح النبي ابراهيم كبشا ليذبحه فداء عن التضحية بأبنه اسحق، وكان هذا الذبح العظيم رمزا لفداء و تضحية السيد المسيح لنسل البشرية. وليس الكبش كان عظيما انما هو الرمز للمضحي الحقيقي العظيم القادم في ملئ الزمان.

القرآن يؤيد الولادة العذراوية للسيد المسيح ، بقول مريم للملاك المبشر:

"قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا (20) قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَقْضِيًّا (21)"(سورة مريم 20 – 21 ).

-         المسيح ولد وعاش بلا خطيئة، وسأل يسوع الناسَ يوماً متحدياً من منكم يبكتي على خطيئة؟ لم يجروء اي واحد من اعداءه اليهود المتربصين به ان يرد عليه، او يمسك عليه خطيئة واحدة. ولو كان خاطئا كبقية البشر لما سأل الناس هذا السؤال وتحداهم .

-         يسوع المسيح الانسان البار قريب من الله دائماً، وقال: "اني في كل حين افعل ما يرضيه" (انجيل يوحنا 29:8).

وهذا ما ينزه المسيح عن كل خطيئة وحياته كلها بلا شائبة. لأنه الله المتجسد الذي لا يخطئ .

المسيح الانسان علمنا ان نغفر نسامح للاخرين ونقول عندما نصلي إلى الله ألآب: "اغفر لنا خطايانا كما نغفر نحن لمن اخطا الينا".

المسيح لم يطلب من احد ان يغفر له لأنه كامل وبلا خطيئة. وكما قال النبي اشعياء:

"وَجُعِلَ مَعَ الأَشْرَارِ قَبْرُهُ، وَمَعَ غَنِيٍّ عِنْدَ مَوْتِهِ. عَلَى أَنَّهُ لَمْ يَعْمَلْ ظُلْمًا، وَلَمْ يَكُنْ فِي فَمِه غِشٌّ." (سفر اشعياء 9:53).

 

شهد الكتاب المقدس عن اخطاء ارتكبها موسى النبي بقتله رجلاً مصرياً، وكذلك النبي /الملك داؤود وغيرهم، الا انه لم يسجل على المسيح من تلاميذه انه ارتكب خطيئة واحدة في حياته. يقول القديس بطرس فى (رسالة بطرس الأولى 2 عدد 22): " الذي لم يفعل خطيئة ولا يوجد في فمه مكر".

يشهد الرسول فى (إنجيل يوحنا في 5:3): " وتعلمون ان ذاك اظهر (المسيح) لكي يرفع خطايانا وليس فيه خطيئة " .

حتى يهوذا الخائن تلميذ المسيح شهد ببراءة سيده اذ قال:" قد اخطأتُ اذا سلمتُ دما بريئا ". (أنجيل متى 3:37).

اللص المصلوب عن بجوار المسيح شهد لكمال يسوع،

بيلاطس الحاكم الروماني شهد له بالبراءه .

واليهود لم يجدوا فيه علة يمسكونه بها فقالوا انه يجدف معادلاً نفسه بالله.

وكانت هي الحقيقية التي لم يفهموها .

القرآن وصف المسيح بالغلام الزكيفى (سورة مريم 19)" قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَامًا زَكِيًّا " والزكي هو الطاهر الذي تزكى على الجميع ولا عيب فيه..

كان المسيح هو الكمال المطلق الذي يرفع شخصيته إلى ما فوق البشر. و كل هذه الادلة تثبت الوهيته وانه الله الظاهر بالجسد، وهذه صفات لم تتحقق في اي انسان عبر التاريخ.

 

 

شاهد

فيديو من مُسلم إلى اخوته المسلمين: صدقوا أو لا تصدقوا المسيح ابن مريم هو الله الظاهر في الجسد

أرني أين قال المسيح أنا هو الله فأعبدوني ؟؟

 

 

 

أين قال المسيح: أنا هو الله فاعبدوني؟ - يوسف رياض

 

 

أرني أين قال المسيح أنا الله فأعبدوني - حقيقة أيماني

 

 

 

الاجابه علي 7 أسئلة تعجيزية!! يستطيع أي مسيحي الاجابة عليها - تحدي الشيخ محمد العريفي

 

 

 

اثبات ان المسيح قال لفظيا انا الله

 

 

 

شرح الثالوث - شرح عقيدة الثالوث القدوس بكلمات بسيطة

 

 

 

شرح مفهوم الثالوث المسيحي

 

 

 

 

الثالوث - د. ماهر صموئيل - حقيقة في دقيقة

 

 

إقرأ المزيد:

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 3

زكريا ومريم فى المحراب بنصوص الإنجيل والقرآن

الأزل والزمان يلتقيان فى مولد المسيح

ميلاد الرب يسوع المسيح المعجزي العذراوي

التجسد الإلهي في الأديان

طبيعة المسيح .. علي لسان صلاح جاهين الصريح

هل ورث المسيح خطية آدم من بطن العذراء؟

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشر

كاتب القرآن يقر ويعترف بألوهية محمد فى القرآن

كاتب القرآن يقر بأن "المسيح هو الله" والآحاديث تؤكد!

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج2 من 2

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج1 من 2

تضارب أقوال كاتب القرآن حول مولد المسيح عيسى ابن مريم

أولئك هم الوارثون

نعم الله فى الإسلام يصلي لذلك صلى يسوع المسيح !!

القرآن يؤكد أن المسيح الرب لم يتكبر أن يكون عبداً لله

1 -وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

2 -وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

لماذا تحدث الله عن نفسه بصيغة الجمع؟

لماذا أعفى شيخ الأزهر الدكتور محمد محمد الفحام {عبد المسيح الفحام} من منصبة ؟

القديس المُتنصر.. المُعز لدين الله بن منصور الخليفة الفَاطمي

القديس عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشِ بْنِ رِئَابِ اَلْأَسَدِيِ

تَوحِيد الآلِهة بِإله واحِد.. إيمانٌ أمْ تَقِية وَأطماعٌ سُلطَاوِية

قصة حياة العالم الأزهري المتنصر الشيخ محمد بن محمد بن منصور المتنصر بأسم الشيخ ميخائيل منصور

يا سائحا نحو السماء تشددا

التوحيد والتثليث للشيخ محمد محمد منصور

من هو الحيوان عيسى ابن مريم وأمه الذى يتكلم عنهما القرآن؟

طهَ حُسين وعبوره من الظلمة لنور المسيح

 

أحمد عبد الرحمن مُسلم ترك الاسلام واختار المسيح يسوع

المسيح في القرآن

قول المسيح فى القرآن "بِإِذْنِ اللَّهِ" يثبت أنه هو الله الظاهر فى الجسد

هل مات المسيح على الصليب ؟

على كل مسلم أرتكاب الذنوب والمعاص حتى لا يتعطل الغفار الغفور عن غفرانه

القديس المُتنصر.. المُعز لدين الله بن منصور الخليفة الفَاطمي

القديس عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشِ بْنِ رِئَابِ اَلْأَسَدِيِ

تَوحِيد الآلِهة بِإله واحِد.. إيمانٌ أمْ تَقِية وَأطماعٌ سُلطَاوِية

قصة حياة العالم الأزهري المتنصر الشيخ محمد بن محمد بن منصور المتنصر بأسم الشيخ ميخائيل منصور

يا سائحا نحو السماء تشددا

التوحيد والتثليث للشيخ محمد محمد منصور

من هو الحيوان عيسى ابن مريم وأمه الذى يتكلم عنهما القرآن؟

طهَ حُسين وعبوره من الظلمة لنور المسيح

القرآن آجندة الشيطان لقتل كل البشر

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشرلأنه أحيا العظام وهى رميم

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشر

 

 

مجدي تادروس

 

يؤكد كاتب القرآن بأن من يحي العظام وهى رميم هو الذى أنشأها أول مرة. فيقول فى (سورة يس 36: 78 – 79):

"وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ قَالَ مَنْ يُحْيِ الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ (78) قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنْشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ (79)".

أذا الذى له القدرة على أحياء الموتي بعد أن يتحولوا لعظام رميم هو خالقها أى هو الله سبحانه وتعالَّ فقط ولا شريك له فى ذلك.

 

من جانب آخر يقول كاتب القرآن بلسان المسيح فى (سورة آل عمران 3 :49):

"وَرَسُولًا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُمْ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنْفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِ الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (49)".

أى أن المسيح قادر على أقامة الموتي بإذن الله ولم يحدد كاتب القرآن أى نوع من الموتى، وهل من هؤلاء الموتى الذين أقامهم المسيح كان عظام رميم؟

 

وفى (سورة المائدة 5: 110):

"إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدْتُكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَإِذْ تَخْلُقُ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ بِإِذْنِي فَتَنْفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِي وَتُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ بِإِذْنِي وَإِذْ تُخْرِجُ الْمَوْتَى بِإِذْنِي وَإِذْ كَفَفْتُ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَنْكَ إِذْ جِئْتَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ مُبِينٌ (110)".

وفى سورة المائدة يؤكد كاتب القرآن ان المسيح كان يخرج الموتى من قبورهم إلى الحياة وأيضاً لم يحدد كاتب القرآن أى نوع من الموتى، وهل من هؤلاء الموتى الذين أقامهم المسيح كان عظام رميم؟

 

المسيح أقام حام ابن نوح من الموت أى عظام وهو رميم:

"رَوَى عَلِيُّ بْنُ زَيْدٍ عَنْ يُوسُفَ بْنِ مِهْرَانَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍقَالَ : (قَالَ الْحَوَارِيُّونَ لِعِيسَى - عَلَيْهِ السَّلَامُ - : لَوْ بَعَثْتَ لَنَا رَجُلًا شَهِدَ السَّفِينَةَ يُحَدِّثُنَا عَنْهَا، فَانْطَلَقَ بِهِمْ حَتَّى انْتَهَى إِلَى كَثِيبٍ مِنْ تُرَابٍ فَأَخَذَ كَفًّا مِنْ ذَلِكَ التُّرَابِ، قَالَ أَتَدْرُونَ مَا هَذَا؟ قَالُوا: اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ . قَالَ : هَذَا كَعْبُ {كعب قدم}حَامِ بْنِ نُوحٍ قَالَ فَضَرَبَ الْكَثِيبَ بِعَصَاهُ وَقَالَ : قُمْ بِإِذْنِ اللَّهِ، فَإِذَا هُوَ قَائِمٌ يَنْفُضُ التُّرَابَ مِنْ رَأْسِهِ، وَقَدْ شَابَ; فَقَالَ لَهُ عِيسَى:أَهَكَذَا هَلَكْتَ ؟ قَالَ: لَا بَلْ مُتُّ وَأَنَا شَابٌّ; وَلَكِنَّنِي ظَنَنْتُ أَنَّهَا السَّاعَةُ فَمِنْ ثَمَّ شِبْتُ. قَالَ : أَخْبِرْنَا عَنْ سَفِينَةِ نُوحٍ ؟... إلخ " فذكر الخبر بطوله.

أنظر الجامع لأحكام القرآن - تفسير القرطبي - محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي - تفسير سورة هود عليه السلام - قوله تعالى ويصنع الفلك وكلما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه - طبعة دار الفكر – الجزء التاسع – ص 29.

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=48&surano=11&ayano=40

 

ونفس الكلام قاله ابن كثير:

أنظر تفسير ابن كثير - تفسير القرآن العظيم - إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي - تفسير سورة هود - تفسير قوله تعالى"وأوحي إلى نوح أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن" – الجزء الرابع – ص 320 - طبعة دار طيبة -سنة النشر: 1422هـ / 2002م.

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=49&surano=11&ayano=37

 

ملحوظة هامة: الزمن بين حام ابن نوح والمسيح حاولي 2400 سنة أى أربعة وعشرون قرناً.

 

ويؤكد البغوي فى تفسيره قائلاً:

"قَوْلُهُ تَعَالَى: (وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ) قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَدْ أَحْيَا أَرْبَعَةَ أَنْفُسٍ، عَازِرَ وَابْنَ الْعَجُوزِ، وَابْنَةَ الْعَاشِرِ، وَسَامَ بْنَ نُوحٍ، فَأَمَّا عَازِرُ فَكَانَ صَدِيقًا لَهُ فَأَرْسَلَتْ أُخْتُهُ إِلَى عِيسَى عَلَيْهِ السَّلَامُ: أَنَّ أَخَاكَ عَازِرَ يَمُوتُ وَكَانَ بَيْنَهُ وَبَيْنَهُ مَسِيرَةَ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فَأَتَاهُ هُوَ وَأَصْحَابُهُ فَوَجَدُوهُ قَدْ مَاتَ مُنْذُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ، فَقَالَ لِأُخْتِهِ: انْطَلِقِي بِنَا إِلَى قَبْرِهِ، فَانْطَلَقَتْ مَعَهُمْ إِلَى قَبْرِهِ، فَدَعَا اللَّهَ تَعَالَى فَقَامَ عَازِرُ وَوَدَكُهُ يَقْطُرُ فَخَرَجَ مِنْ قَبْرِهِ وَبَقِيَ وَوُلِدَ لَهُ.

وَأَمَّا ابْنُ الْعَجُوزِ مُرَّ بِهِ مَيِّتًا عَلَى عِيسَى عَلَيْهِ السَّلَامُ عَلَى سَرِيرٍ يُحْمَلُ فَدَعَا اللَّهَ عِيسَى فَجَلَسَ عَلَى سَرِيرِهِ، وَنَزَلَ عَنْ أَعْنَاقِ الرِّجَالِ، وَلَبِسَ ثِيَابَهُ، وَحَمَلَ السَّرِيرَ عَلَى عُنُقِهِ وَرَجَعَ إِلَى أَهْلِهِ فَبَقِيَ وَوُلِدَ لَهُ.

وَأَمَّا ابْنَةُ الْعَاشِرِ كَانَ [أَبُوهَا] رَجُلًا يَأْخُذُ الْعُشُورَ مَاتَتْ لَهُ بِنْتٌ بِالْأَمْسِ، فَدَعَا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ [بِاسْمِهِ الْأَعْظَمِ] فَأَحْيَاهَا [اللَّهُ تَعَالَى] وَبَقِيَتْ [بَعْدَ ذَلِكَ زَمَنًا] وَوُلِدَ لَهَا. وَأَمَّا سَامُ بْنُ نُوحٍ عَلَيْهِ السَّلَامُ فَإِنَّ عِيسَى عَلَيْهِ السَّلَامُ جَاءَ إِلَى قَبْرِهِ فَدَعَا بِاسْمِ اللَّهِ الْأَعْظَمِ فَخَرَجَ مِنْ قَبْرِهِ وَقَدْ شَابَ نِصْفُ رَأْسِهِ خَوْفًا مِنْ قِيَامِ السَّاعَةِ، وَلَمْ يَكُونُوا يَشِيبُونَ فِي ذَلِكَ الزَّمَانِ فَقَالَ: قَدْ قَامَتِ الْقِيَامَةُ؟ قَالَ: لَا وَلَكِنَّ دَعَوْتُكَ بِاسْمِ اللَّهِ الْأَعْظَمِ، ثُمَّ قَالَ لَهُ: مُتْ قَالَ: بِشَرْطِ أَنْ يُعِيذَنِي اللَّهُ مِنْ سَكَرَاتِ الْمَوْتِ فَدَعَا اللَّهَ فَفَعَلَ".

أنظر تفسير البغوي - الحسين بن مسعود البغوي- الجزء الثاني – ص 41 - طبعة دار طيبة.

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=51&ID=&idfrom=169&idto=278&bookid=51&startno=28

 

 

 

أما حديث سلمان الفارسي فقال أن الذى أقامة المسيح هو سام ابن نوح :

فقد ورد فى كتاب المنتظم في تاريخ الأمم لابن الجوزي:"أَنْبَأَنَا يَحْيَى بْنُ ثَابِتٍ، قَالَ: أَخْبَرَنَا الْحَسَنُ بْنُ الْحُصَيْنِ بْن دُومَا، قَالَ: أَخْبَرَنَا مَخْلَدُ بْنُ جَعْفَرٍ، قَالَ: أَخْبَرَنَا الْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ الْقَطَّان، قَالَ: أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عِيسَى الْعَطَّارُ، قَالَ: أَخْبَرَنَا إِسْحَاقُ بْنُ بِشْرٍ الْقُرَشِيُّ، قَالَ: حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ الْفَضْلِ، عَنْ أَبَانَ بْنِ أَبِي عَيَّاشٍ، عَنْ أَبِي عُثْمَانَ النَّهْرِيِّ، عَنْ سَلْمَانَ الْفَارِسِيِّ، قَالَ:

" لَمْ يَبْقَ فِي مَدِينَتِهِمْ زَمِنٌ، وَلا مُبْتَلًى، وَلا مَرِيضٌ إِلا اجْتَمَعُوا إِلَيْهِ، فَدَعَا لَهُمْ فَشَفَاهُمُ اللَّهُ، فَصَدَّقُوهُ وَاتَّبَعُوهُ، ثُمَّ قَالُوا لَهُ: ابْعَثْ لَنَا مِنَ الآخِرَةِ، قَالَ: مَنْ تُرِيدُونَ؟ قَالُوا: سَامَ بْنَ نُوحٍ، فَإِنَّهُ قَدْ مَاتَ مُنْذُ كَذَا وَكَذَا أَلْفِ سَنَةٍ، قَالَ: تَعْلَمُونَ أَيْنَ قَبْرُهُ قَالُوا فِي وَادِي كَذَا وَكَذَا، فَانْطَلَقُوا إِلَى الْوَادِي، فصلى عِيسَى رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ قَالَ: يَا رَبِّ إِنَّهُمْ سَأَلُونِي مَا قَدْ عَلِمْتَ فَابْعَثْ لِي سَامَ بْنَ نُوحٍ، فَقَالَ: يَا سَامُ بْنَ نُوحٍ، قُمْ بِإِذْنِ اللَّهِ، ثُمَّ نَادَى مِثْلَ ذَلِكَ، ثُمَّ نَادَى الثَّالِثَةَ، فَأَجَابَهُ فَنَظَرَ إِلَى الأَرْضِ قَدِ انْشَقَّتْ عَنْهُ فَخَرَجَ وَهُوَ يَنْفُضُ التُّرَابَ عَنْ رَأْسِهِ وَهُوَ يَقُولُ: لَبَّيْكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ وَكَلِمَتَهُ، هَا أَنَا ذَا قَدْ جِئْتُكَ. فَقَالَ: يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ، هَذَا عِيسَى بْنُ مَرْيَمَ، ابْنُ الْعَذْرَاءِ الْمُبَارَكَةِ، رُوحُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ، فَآمِنُوا بِهِ وَاتَّبِعُوهُ، ثُمَّ قَالَ: يَا رُوحَ اللَّهِ، إِنَّكَ لَمَّا دَعَوْتَنِي جَمَعَ اللَّهُ مَفَاصِلِي وَعِظَامِي، ثُمَّ سَوَّانِي خَلْقًا، فَلَمَّا دَعَوْتَنِي الثَّانِيَةَ رَجَعَتْ إِلَيَّ رُوحِي، فَلَمَّا دَعَوْتَنِي الثَّالِثَةَ خِفْتُ أَنْ تَكُونَ الْقِيَامَةَ، فَشَابَ رَأْسِي وَأَتَانِي مَلَكٌ، فَقَالَ: هَذَا عِيسَى يَدْعُوكَ لِتُصَدِّقَ مَقَالَتَهُ، يَا رُوحَ اللَّهِ سَلْ رَبَّكَ أَنْ يَرُدَّنِي إِلَى الآخِرَةِ فَلا حَاجَةَ لِي فِي الدُّنْيَا، قَالَ عِيسَى: فَإِنْ شِئْتَ أَنْ تَكُونَ مَعِي، قَالَ: يَا عِيسَى، أَكْرَهُ كَرْبَ الْمَوْتِ، مَا ذَاقَ الذَّائِقُونَ مِثْلَهُ فَدَعَا رَبَّهُ فَاسْتَوَتْ عَلَيْهِ الأْرَضُ، وَقَبَضَهُ اللَّهُ إِلَيْهِ، فَبَلَغَ عِدَّةُ مَنْ آمَنَ بِعِيسَى سَبْعَةُ آلافٍ ".

قَالَ: منذ كم مت ؟ قَالَ: منذ أربعة آلاف سنة ما ذهبت عني سكرة الموت .

أنظر المنتظم في تاريخ الأمم لابن الجوزي - أبواب ذكر المخلوقات - باب ذكر عِيسَى ابن مريم عَلَيْهِ السلام. رقم الحديث: 116 – الجزء الثاني – ص 22).

https://library.islamweb.net/hadith/display_hbook.php?indexstartno=0&hflag=&pid=405399&bk_no=837&startno=14

 

معاوية بن قرةيقول إِنَّ سَامَ بْنَ نُوحٍ هو الذى أقامه المسيح:

أخرجه ابن أبي الدنيا في كتاب "من عاش بعد الموت" ص 59 - من طريق خَلَفِ بْن هِشَامٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا عَوْنُ بْنُ مُوسَى، سَمِعَ مُعَاوِيَةَ بْنَ قُرَّةَ، قَالَ:

"سَأَلَتْ بَنُو إِسْرَائِيلَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ عَلَيْهِ السَّلَامُ قَالُوا: يَا رَوْحَ اللَّهِ وَكَلِمَتَهُ إِنَّ سَامَ بْنَ نُوحٍ دُفِنَ هَاهُنَا قَرِيبًا، فَادْعُ اللَّهَ أَنْ يَبْعَثَهُ لَنَا، قَالَ: فَهَتَفَ نَبِيُّ اللَّهِ بِهِ فَلَمْ يَرَ شَيْئًا وَهَتَفَ فَلَمْ يَرَ شَيْئًا، فَقَالُوا: لَقَدْ دُفِنَ هَاهُنَا قَرِيبًا، فَهَتَفَ نَبِيُّ اللَّهِ، فَخَرَجَ أَشْمَطُ، قَالُوا: يَا رَوْحَ اللَّهِ وَكَلِمَتَهُ، نُبِّئْنَا أَنَّهُ مَاتَ وَهُوَ شَابٌّ، فَمَا هَذَا الْبَيَاضُ؟ فَقَالَ لَهُ عِيسَى عَلَيْهِ السَّلَامُ: مَا هَذَا الْبَيَاضُ؟ قَالَ:"ظَنَنْتُ أَنَّهَا مِنَ الصَّيْحَةِ فَفَزِعْتُ" .

(إسناده صحيح عن معاوية بن قرة).

http://library.islamweb.net/hadith/display_hbook.php?hflag=1&bk_no=256&pid=822489

 

 

أما الزهري فيؤكد أن حام هو الذى أقامه المسيح:

أخرجه ابن الجوزي في كتاب "المنتظم في تاريخ الأمم لابن الجوزي"من طريق ابن وهب عن ابن لهيعة، عَنِ ابْنِ الهاد، عَنِ ابْنِ شهاب، قَالَ: قيل لعيسى بن مريم عليه السلام: أحي حام بْن نوح، فَقَالَ: أروني قبره، فأروه فقام فقال: يا حام بن نوح احي بإذن اللَّه، فلم يخرج، ثم قالها الثانية، فإذا شق رأسه ولحيته أبيض. فَقَالَ: ما هَذَا؟، قَالَ: سمعت الدعاء الأول فظننت أنه من اللَّه عز وجل ، فشاب له شقي ، ثم سمعت الثاني فعلمت أنه من الدنيا فخرجت. قَالَ: منذ كم مت؟قَالَ: منذ أربعة آلاف سنة ما ذهبت عني سكرة الموت". وإسناده حسن عن الزهري.

أنظر المنتظم في تاريخ الأمم لابن الجوزي - أبواب ذكر المخلوقات - باب ذكر عِيسَى ابن مريم عَلَيْهِ السلام. رقم الحديث: 116 – الجزء الثاني – ص 22).

https://library.islamweb.net/hadith/display_hbook.php?indexstartno=0&hflag=&pid=405399&bk_no=837&startno=14

 

ومما سبق نستنتج أن اصح الكتب الإسلامية تؤكد أن المسيح أحيا العظام وهي رميم وبحسب النص القرآني الوارد فى (سورة يس 36: 78 – 79):

"وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ قَالَ مَنْ يُحْيِ الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ (78) قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنْشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ (79)".

بما أن المسيح له القدرة على أحياء الموتي بعد أن تحولوا لعظام رميم.. أذاً هو الذى أنشأها أول مرة أى خالقها أى أن المسيح هو الله سبحانه وتعالَّ.

وللرد على قول المسيح "بأذن الله" أرجع لمقالتنا:

"قول المسيح فى القرآن "بِإِذْنِ اللَّهِ" يثبت أنه هو الله الظاهر فى الجسد".

http://www.islamicbag.com/news-articles/our-articles/item/2190-christsayinginquran-god-swilling-approvesheisgodintheflesh

 

 

 

(( المرفوع )) Lifted Up

 

 

 

 

الصليب

 

 

 

 

أب يسلم ابنه للقتل

 

 

 

الفداء في أبسط تعريفاته

 

 

 

 

القبر الفارغ

 

 

 

 

أرني أين قال المسيح أنا هو الله فأعبدوني ؟؟

 

 

 

 

أين قال المسيح: أنا هو الله فاعبدوني؟ - يوسف رياض

 

 

 

أرني أين قال المسيح أنا الله فأعبدوني - حقيقة أيماني

 

 

 

الاجابه علي 7 أسئلة تعجيزية!! يستطيع أي مسيحي الاجابة عليها - تحدي الشيخ محمد العريفي

 

 

 

 

المـــــــــــــــــزيد:

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشر

كاتب القرآن يقر ويعترف بألوهية محمد فى القرآن

كاتب القرآن يقر بأن "المسيح هو الله" والآحاديث تؤكد!

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج2 من 2

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج1 من 2

تضارب أقوال كاتب القرآن حول مولد المسيح عيسى ابن مريم

أولئك هم الوارثون

نعم الله فى الإسلام يصلي لذلك صلى يسوع المسيح !!

القرآن يؤكد أن المسيح الرب لم يتكبر أن يكون عبداً لله

زكريا ومريم فى المحراب بنصوص الإنجيل والقرآن

الأزل والزمان يلتقيان فى مولد المسيح

ميلاد الرب يسوع المسيح المعجزي العذراوي

التجسد الإلهي في الأديان

طبيعة المسيح .. علي لسان صلاح جاهين الصريح

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 3

هل ورث المسيح خطية آدم من بطن العذراء؟

-وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

-وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

لماذا تحدث الله عن نفسه بصيغة الجمع؟

لماذا أعفى شيخ الأزهر الدكتور محمد محمد الفحام {عبد المسيح الفحام} من منصبة ؟

القديس المُتنصر.. المُعز لدين الله بن منصور الخليفة الفَاطمي

القديس عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشِ بْنِ رِئَابِ اَلْأَسَدِيِ

تَوحِيد الآلِهة بِإله واحِد.. إيمانٌ أمْ تَقِية وَأطماعٌ سُلطَاوِية

قصة حياة العالم الأزهري المتنصر الشيخ محمد بن محمد بن منصور المتنصر بأسم الشيخ ميخائيل منصور

يا سائحا نحو السماء تشددا

التوحيد والتثليث للشيخ محمد محمد منصور

من هو الحيوان عيسى ابن مريم وأمه الذى يتكلم عنهما القرآن؟

طهَ حُسين وعبوره من الظلمة لنور المسيح

كاتب القرآن يقر بأن "المسيح هو الله" والآحاديث والتفاسير تؤكد!

كاتب القرآن يقر بأن "المسيح هو الله" والتفاسير والآحاديث تؤكد!

 

يقر كاتب القران ويشهد بقدرة المسيح علي الخلق وعلم الغيب وشفاء المرضي واقامة الميت الرميم وانة روح اللة وكلمة اللة ..

يصرح كاتب القرآن ويثبت بصورة واضحة بأن الله صار جسداً فى قوله فأرسلنا اليها روحنا فتمثل لها بشراً سوياً ” سورة مريم 19 : 17 ".

هذا تصريح واضح من القرآن بأن روح الله هو الذى صار إنساناً كاملاً . وهل روح الله هو غير الله أم نفسه ؟ عندما عجز المفسرون المسلمون عن فهم شخصية الروح القدس أصروا على أن روح الله هو ملاك الله . مع أن القرآن نفسه يثبت وجود الفرق الشاسع بين الملائكة وروح الله ، قائلاً ” تنزل الملائكة والروح ” سورة القدر 87 : 4 . ولو كان الروح هو الملائكة لما فصلت وفرقت الآية بينهما . فالملائكة هم خلائق الله وليسوا روح الله الذى هو من ذات الله فلا ينبغى أن تقلل من قيمة روح الله عندما نجعله خليقة مخلوقة كالملائكة . بينما الحقيقة هى أن روح الله هو ذات الله الخلاقة.

كما يشهد الاسلام شهادة صريحة بأن المسيح آله حق، حسب تعاليم المسيحية. فالقرآن يدعو المسيح كلمة الله وروح منه. وهنا نسأل : هل كان لله روح وكلمة قبل أن يخلق هذا العالم ؟

بالطبع نعم. ثم نسال سؤال آخر:

هل الروح والكلمة هى ذات الله أم غيره؟

 إن قلنا أنهما غيره… فهذا معناه شرك بالله.

إن قلنا أنهما مخلوقات وليس موجودين قبل الخليقة، فهذا طعن فى أن الله هو الكائن الأزلى الحى الناطق.

لأن الروح جوهر الحى والكلمة هى الفكر.

إذا اتفقنا الآن على أن روح الله وكلمة الله هما ذات الله وهى منذ الأزل أى قبل الخليقة. وبما أن الاسلام قد لقب المسيح بأنه كلمة الله وروح منه، فليس أمامنا إلا أن نعترف بأن المسيح هو الله.

وهذا يطابق قول القرآن بأن المسيح ” روح منه ، فعندما يقول القرآن ” إنما المسيح عيسى بن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه ” سورة النساء 4 : 171. هذا معناه أن المسيح بن مريم (بالجسد) رسول الله ” وكلمة الله ألقاها إلى مريم ” وروح منه ” أى روح من الله.


 وربما تعترض فتقول ”عندما خلق الله آدم قال” ونفخت فيه من روحي. فما الفرق إذاً؟ هل معنى هذا أن آدم ابن الله أيضاً؟

نقول : لا. لأن الفرق كبير جداً بين قوله عن المسيح..
 ” وروح منه ” وبين قوله عن آدم ”نفخت فيه من روحي”

فآدم خلق من العدم. أما المسيح فقد ولد من عذراء بلا أب بشرى، لذلك لزم الأمر أن يحل روح الله على مريم فيولد منها القدوس االعلى ” المسيح ابن الله، أي حامل طبيعة الله ومن ذات جوهره.

ما هي صفات المسيح ” كلمة الله ”؟

لقد تميز المسيح بصفات الهية تشهد بأنه هو الله ” الابن ” الذى ظهر فى الجسد وولد من مريم العذراء بلا أب . ومن أهم هذه الصفات هى :

1 - قدرة المسيح "كلمة الله" على الخلق:
قال القرآن : ” ذلكم الله ربكم لا إله إلا هو خالق كل شىء... " سورة الأنعام 6 : 102،

”إن ربك هو الخلاق العليم” سورة الحجر 15 : 87،
 ” إن الذين تدعون من دون الله لن يخلقوا ذباباً ولو اجتمعوا له ” سورة الحج 22 : 73

هذه الآيات وغيرها في القرآن تقصر وتحصد الخلق في الله وحده. بل عندما أراد الله أن يقارن نفسه بالآلهة الاخرى استخدم خاصية الخلق وجعلها ميزة تجعله فوق كل الآلهة.

وقد اعترف القرآن بصورة واضحة أن المسيح له هذه المميزة إذ قال المسيح عن نفسه فى سورة أل عمران 3 : 49 ” أنى أخلق لكم من الطين كهيئة الطير فأنفخ فيه فيكون طيراً بإذن الله ” وقال أيضاً فى سورة المائدة 5 : 11 ” وإذ تخلق من الطين كهيئة الطير بإذني”.


 وقد جاء فى الكتاب المقدس أن المسيح ابن الله هو خالق العالمين ”الذى به أيضاً عمل على العالمين” عبرانيين 1 : 2 وقبل عنه فى ذات الاصحاح ” وأنت يارب فى البدء أسست الأرض والسموات هى عمل يديك ” عبرانيين 1 : 10.


 وهنا يرد علماء المسلمين على هذا القول بأن الله أعطي المسيح هذه القدرة ، ولم يكن يمتلكها من عند ذاته.
أما ردنا عليهم فهو:
 ( أ ) حتى ولو أن هذا كان السماح من الله يكفى أنه الوحيد الذى أعطاه الله القدرة على الخلق ، بينما لم يعطى هذه القدرة لمحمد نبى الاسلام . بل أنه قال عن محمد ” إنك لا تسمع الصم والدعاء ” فهذا معناه أن الله منع عنه مجرد أن يعيد السمع للأصم .


 ( ب ) عندما نقرأ الأنجيل نجد أن المسيح كان يصلى قبل أن يصنع العجائب والمعجزات ، فكان كأنه يطلب الأذن من الله . ولكن الحقيقة بخلاف هذا فقد قصد بالصلاة قبل القيام بأى عمل هو أن يعلم أتباعه وبنى البشر أهمية إتباع السلطة وأهمية الطاعة واحترام المركز وأتباع الاوامر . فمع أنه “مساو للآب فى الجوهر ” إلا أنه كأبن يرجع إلى الآب.


 وحيث أن القدرة على الخلق هى الميزة الخاصة بالله وحده ، وأن المسيح كانت له هذه الميزة إذا ” المسيح هو الله ”.

2 - قدرة المسيح "كلمة الله" على معرفة الغيب
:

قال الله عن نفسه فى القرآن ” قل لا يعلم من فى السموات والأرض الغيب إلا الله ” سورة النحل 27 : 65 ”،

وعنده مفاتيح الغيب لا يعلمها إلا هو سورة الأنعام 6 : 59 .

فى الآية الأولى نرى أن الله يحصر قدرة معرفة الغيب على نفسه فقط ، والآية الثانية تنفى على أى جنس من المخلوقات هذه القدرة . حتى محمد نفى عن نفسه هذه القدرة . ” قل لا أقول لكم عندى خزائن الله ولا أعلم الغيب” سورة الأنعام 6 : 55.

بينما نجد أن المسيح هنا يتكلم بضمير المتكلم ويقول ” وأنبئكم بما تأكلون وما تدخرون فى بيوتكم ” سورة آل عمران 3 : 49، فلو كان الله هو الذى منح المسيح هذه القدرة لكان هو المتكلم هنا. وهذا يعنى ان هذه القدرة فى يده ولم يكتسبها من أحد.

3 - قدرة المسيح "كلمة الله" على شفاء المرضى:
قال محمد رسول الإسلام فى الحديث الصحيح ” اللهم لا شفاء إلا شفاءك ... ويقول المسيح عن نفسه ” وابرىء الأكمه والأبرص" سورة آل عمران 3 : 49.

4 - قدرة المسيح "كلمة الله" على ٌإقامة الموتى:
الله وحده هو صاحب سلطان الحياة والموت يقول القرآن ” وإنا لنحن نحي ونميت ونحن الوارثون ” سورة الحجر 15 : 23 وقال أيضاً إنا نحي ونميت والينا المصير ” سورة ق 50 : 43،

ويقول المسيح عن نفسه ” وأحي الموتى بأذن الله ” سورة آل عمران 3 : 49،

ونرى أن الكتاب المقدس قد ذكر أنه أحى لعازر بعد أنتن فى ثلاث ايام، (إنجيل يوحنا 11 : 43 44) ،

وأقام ابن أرملة نايين، كما ذكر إنجيل لوقا 7 : 14 15، وأقان إبنة يايرس كما ورد فى إنجيل مرقس 7 : 14 15 وكثير من القصص التى لم تذكر كلها فى الكتاب.

5 - قدرة المسيح "كلمة الله" على الرزق:
يقول القرآن ” إن الله هو الرازق ذو القوة المتين ” سورة الذاريات 51 : 58،

ويقول ابن كثير إن المسيح كان له كرامة أن يرزق حتى يشاء وتجلى ذلك عندما أطعم الخمسة الآف نفس بقليل من الخبز والسمك، أنظر ( تفسير ابن كثير لسورة العمران وكتاب البداية والنهاية جزء 1 ص9).

6 - قدرة المسيح "كلمة الله" على أن يقول لكل شىء كن فيكون:
يذكر كاتب القرآن أنه من صفات الله
” إنما قولنا لشىء إذا أردناه أن نقول له كن فيكون” سورة النحل 16 : 40 ،
وقوله ” إذا قضى أمراً فإنما بقول له كن فيكون ” سورة آل عمرآن 33 : 47،
 هذه صفة فريدة بالله وحده، وهي ليست كالخلق وقد تحققت فى المسيح فى حادثة تحويل الماء الى خمر كما يقول ابن كثير فى كتابه البداية والنهاية جزء 1 ص 85 كذلك تحقق من أمر البحر أن يهدأ فصار هدوء عظيم، كما ورد فى إنجيل مرقس 4 : 39 40 .

7 - قدرة المسيح "كلمة الله" على إدراك الأبصار دون أن تدركه هو:
جاء فى سورة الأنعام 6 : 103 ” لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وهو اللطيف الخبير ”، هذه صفة من صفات الله وقد تحققت للمسيح .

يروى ابن كثير والقرطبى من أن المسيح كان ذات يوم على الجبل فأراد الرومان أن يقضيا عليه فمرق بينهم دون أن يدركوه بينما هو أدركهم وقال بذلك احمد بن خابط فى الفرق بين الفرق، أنظر (كتاب الملل والنحل للشهرستانى ص 27).


 ويذكر انجيل يوحنا بأن اليهود رفعوا حجارة ليرجموا المسيح ” أما يسوع فأختفى وخرج من الهيكل مجتازاً فى وسطهم ومضى هكذا ” كما ورد فى إنجيل يوحنا 8 : 59.

8 - قدرة المسيح "كلمة الله" على ضرب الأمثال:
جاء فى القرآن أن الله وحده الذى يقدر أن يكلم الناس بأمثال، ففى سورة النور 24 : 35 ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكرون "،
وفى سورة ابراهيم 14 : 25 وتلك الأمثال نضربها للناس لعلهم يتذكرون"،
 ” قال بن كثير . والقرطبى والزمخشرى فى الكشاف، أن الله يستخدم الأمثال لكي يقرب للناس ما يريده حتى يقيم عليهم الحجة.
ونقرأ عن المسيح الكلمات ” فكلمهم كثيراً بأمثال ” كما ورد فى إنجيل متى 3 : 22 ” هذا كله كلم به يسوع الجموع بأمثال وبدون مثل لم يكن يكلمهم ” متى 13 : 34.

9 - قدرة المسيح "كلمة الله" على إرسال الرسل واعطاءهم سلطاناً وأيدهم بروحه:
جاء فى مطلع سورة يسى 36 :13 ” وإضرب لهم مثلاً أصحاب القرية إذ جاءها المرسلون. إذ أرسلنا إليهم اثنين فكذبوهما فعززنا بثالث …”،

ذكر ابن كثير وجميع المفسرين أن هذه القرية هى قرية إنطاكية وهؤلاء الرسل هم رسل المسيح وذكر اسماءهم وأنهم كان لديهم سلطان من المسيح، ترى من من البشر كان يملك ذلك؟

وفى إنجيل متى 10 : 5 - 8
 "هؤلاء الأثنى عشر أرسلهم يسوع وأوصاهم قائلاً الى طريق أمم لا تمضوا والى مدينة للسامريين لا تدخلوا بل أذهبوا بالحرى الى خراف بيت أسرائيل الضالة وفيما أنتم ذاهبون أكرزوا قائلين أنه قد أقترب ملكوت السموات أشفوا مرضى ، طهروا برصاً ، أقيموا موتا أخرجوا شياطين مجاناً أخذتم مجاناً أعطوا“.

10 - المسيح "كلمة الله" هو الرحمن الرحيم:
جاء فى سورة البقرة 2 : 163 ” والهكم إله واحد لا إله إلا هو الرحمن الرحيم ” .

وقد ذكر الشهرستانى فى كتابه الملل والنحل… والأزرقي فى دلائل النبوة أن المسيح كان على صورة الرحمن وكان رحيماً متحنناً على شعبه إذ أقام ابنة يايرس من الموت برحمته وترأف كثيراً على المرضي برحمته فخلق عينين لرجل ولد بلا عينين بوضع طين عليها لأن هكذا كانت سنة الله فى الخلق منذ الأزل، (كتاب الملل والنحل للشهر ستاني).

11 - عبادة غير المسيح "كلمة الله" كفر وشرك:
جاء فى سورة التوبة 9 : 30 - 31 ” قالت اليهود عزيز ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهنون قول الذين كفروا … اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أرباباً من دون الله والمسيح ابن مريم ”،

قال ابن قتيبة أن هذه الآية مشكلة لأن فيها أن عبادة الله والمسيح فرض … ولا يفيد من دونهما أحد ، لذا فيجب أن يعرب المسيح كمفعول ثاني وليس مضاف حتى لا يوافق أهل الكتاب فى عقيدة تأليه المسيح.

12 - سيأتى المسيح "كلمة الله" فى ظلل من الغمام:
جاء فى سورة البقرة 2 : 210 ” هل ينظرون الا أن يأتيهم الله في ظلل من الغمام.

قال ابن الفضل الحدثى ان المقصود هنا هو المسيح الذى سيأتى يوم القيامة على الغمام وهو المقصود ” بقوله ” وجاء ربك والملك صفا صفا”،

وهذا يوافق تماماً ما جاء فى سفر رؤيا يوحنا عن المسيح هوذا يأتى مع السحاب وستنظره كل عين ” رؤيا 1 : 7.

13 - سلطان المسيح "كلمة الله" على تكميل الناموس التى يجب إطاعته:
نقرأ فى موعظة المسيح على الجبل فى متى 5 : 27 و 28 و 38 و 39 و 43 و 45 أن المسيح يقول ” قد سمعتم أنه قيل … . ” أما أنا فأقول لكم كلمة ” كل هذه الصفات الالهية انطبقت تماماً على المسيح : كلمة الله ابن الله أى حامل طبيعة الله وقد وافقت عليه الآيات القرآنية.

 

هل للمسيح "كلمة الله" حقوق آلهية؟
أ - حق المسيح "كلمة الله" فى الشفاعة:
يتفق الرازى والجلالين والبيضاوى في تفسيرهم للآية التى جاءت في سورة آل عمران 3 : 455 ” إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه اسمه عيسى ابن مريم …وجيهاً في الدنيا والآخرة ومن المقربين .. ”وجيهاً في الدنيا بسبب النبوة والآخرة ” بالشفاعة وعلو الدرجة في الجنة.
بينما ينكر القرآن نفسه على محمد حق الشفاعة فيقول في سورة التوبة 99 : 80 ” إستغفر لهم ، أو لا تستغفر لهم ، إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم “،


 ويفسر الجلالين والبيضاوى هذه الآية فيقولان ” إن استغفرت أو لم تستغفر ، أو إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم . معنى هذا أن شفاعتك لهم لن تنفع وبصراحة ولا حاجة إلى تفسير أو تعليق بقول القرآن فى الأية سورة الزمر 39 : 44 ” قل لله الشفاعة جميعاً فالله وحده هو الشفيع.


 من كل هذا نستنتج أن شفاعة محمد لن تنفع لكن المسيح وحده هو الذى أعطى حق الشفاعة، وحيث أن الشفاعة لله إذاً هذا اعتراف واضح من القرآن بأن المسيح هو الله .


ب - حق المسيح "كلمة الله" فى الدينونة:
قال القرآن عن الله "إن الحكم الا لله يقص الحق وهو خير الفاصلين"، سورة الأنعام 6 : 57
وقوله أيضاً "فأصبروا حتى يحكم الله بيننا وهو خير الحاكمين" سورة الإعراف 7 : 87.
 

وجاء عن المسيح على لسان محمد فيما يرويه البخارى عن ابن عباس،” لا تقوم الساعة حتى ينزل ابن مريم حكيماً عدلاً فيقضى بالحق ويمح الظلم"،

فهذا الحديث يصرح بأن المسيح سيأتى دياناً عادلاً، وهذا يصادق تماماً قول المسيح عن نفسه فى يوحنا 5 : 22 ،”لأن الآب لا يدين أحداً بل قد أعطى كل الدينونة للابن”، وحيث أن الدينونة هى من سلطة الله وحده , ولايستطيع إنسان أن يشارك الله فى هذا الحق . فهذا معناه اعتراف صريح من القرآن بأن المسيح هو الله.

جـ - حق المسيح ” كلمة الله : فى أن يكون مصدراً للحياة:
 يفسر الرازى وكذلك البيضاوى الكلمة ”روح منه” فيقول ”سمى روحاً لأنه كان يحي الاموات والقلوب” إذا فالمسيح بحسب إقرار القرآن لم يكن له سلطان لأحياء الاموات بالجسد فقط, ولكنه له أيضاً السلطان على احياء القلوب. وهذا ما يعلمه الكتاب المقدس لنا إذ يقول المسيح عن نفسه ” أنا هو القيامة والحياة من إمن بى ولو مات فسيحيا” يوحنا 11 : 25.

 

مما سبق نرى أن الاسلام يشهد بصراحة ويصادق على ما جاء فى الانجيل بأن المسيح هو الشفيع الوحيد والديان ومصدر للحياة، وحيث أن هذه الصفات كلها من صفات الله والمسيح، إذاً المسيح هو الله،

ولكننا نفهم عنكم أنكم دائماً تقولون أن الله هو المسيح، فهل هذا صحيح؟

نقول هذا ادعاء كاذب بل نعتبره هرطقة إن قلنا أن الله هو المسيح. ولكن إن سمع هذا التعبير من بعض أتباع المسيحية فهذا لجهلهم بالكتاب المقدس والتعاليم المسيحية الصحيحة، لكننا نقول أن المسيح هو الله، لآنه هو الأقنوم الثانى فى الثالوث الأقدس الله الآب، الله الابن ، الله الروح القدس.
وقد هاجم القرآن هذه الهرطقة بآيات عديدة نذكر منها البعض:
سورة الأنعام : 6 101” بديع السموات والارض أنى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة“،
سورة يونس 10 : 68 ”قالوا اتخذ الله ولداً سبحانه هو الغنى “،
سورة مريم 109 : 35 ” ما كان لله أن يتخذ من ولد “،
سورة مريم 109 : 88 و 90 و 91 ” وقال اتخذ الرحمن ولداً … . أن دعوا للرحمن ولداً وما ينبغى للرحمن أن يتخذ ولداً “،
سورة الأخلاص 112 : 33 ” قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ”،

تلك هى الأيات التى هاجمت فيها نسبة النبوة لله بولادة تناسلية، والمسيحية أيضاً بريئة من هذه العقيدة الفاسدة، وعندما حارب الاسلام هذا التعليم كان يحارب تعليماً غريباً عن تعاليم المسيحية . فالمسيحية لا ترى هذه الحرب موجهة ضدها . فالمحاربة هنا لم تكن ضد ثالوث المسيحية، بل هى بالعكس قد افادت المسيحية ووقفت فى صفها إزاء تعليمها عن الثالوث الأقدس لآنها على الأقل قد اثبتت إن هذا التعليم قديم يرجع عهده إلى ما قبل ظهور الاسلام.

وأخيراً أقول لك أخي المُسلم أن وجدت مايناقض النصوص السابقة فى القرآن بنصوص آخري فهذا تأكيد على بشرية القرآن وتضارب كاتبه بسبب جهله باساسيات الإيمان المسيحي وكما قال نفس القرآن فى

"أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا " سورة النساء 4 : 82 ..

وهذا دليل داخلي من القرآن يثبت بشريته..

 

 

أرني أين قال المسيح أنا هو الله فأعبدوني ؟؟

 

أين قال المسيح: أنا هو الله فاعبدوني؟ - يوسف رياض

 

أرني أين قال المسيح أنا الله فأعبدوني - حقيقة أيماني

الاجابه علي 7 أسئلة تعجيزية!! يستطيع أي مسيحي الاجابة عليها - تحدي الشيخ محمد العريفي

اثبات ان المسيح قال لفظيا انا الله

شرح الثالوث - شرح عقيدة الثالوث القدوس بكلمات بسيطة

 

شرح مفهوم الثالوث المسيحي

 

الثالوث - د. ماهر صموئيل - حقيقة في دقيقة

الثالوث في الكتاب المقدس

 

التثليث والتوحيد في المسيحية للانبا يوأنس اسقف الغربية

المـــــــــــــــــزيد:

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

كاتب القرآن يؤكد أن المسيح هو خالق كل البشر

كاتب القرآن يقر ويعترف بألوهية محمد فى القرآن

كاتب القرآن يقر بأن "المسيح هو الله" والآحاديث تؤكد!

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج2 من 2

أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج1 من 2

تضارب أقوال كاتب القرآن حول مولد المسيح عيسى ابن مريم

أولئك هم الوارثون

نعم الله فى الإسلام يصلي لذلك صلى يسوع المسيح !!

القرآن يؤكد أن المسيح الرب لم يتكبر أن يكون عبداً لله

1 -وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

2 -وحدانية الثالوث في المسيحيّة والإسلام

لماذا تحدث الله عن نفسه بصيغة الجمع؟

لماذا أعفى شيخ الأزهر الدكتور محمد محمد الفحام {عبد المسيح الفحام} من منصبة ؟

القديس المُتنصر.. المُعز لدين الله بن منصور الخليفة الفَاطمي

القديس عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشِ بْنِ رِئَابِ اَلْأَسَدِيِ

تَوحِيد الآلِهة بِإله واحِد.. إيمانٌ أمْ تَقِية وَأطماعٌ سُلطَاوِية

قصة حياة العالم الأزهري المتنصر الشيخ محمد بن محمد بن منصور المتنصر بأسم الشيخ ميخائيل منصور

يا سائحا نحو السماء تشددا

التوحيد والتثليث للشيخ محمد محمد منصور

من هو الحيوان عيسى ابن مريم وأمه الذى يتكلم عنهما القرآن؟

طهَ حُسين وعبوره من الظلمة لنور المسيح